البيان التأسيسي للجبهة المدنية لإيقاف الحرب واستعادة الديمقراطية !!! حسن فرح

مبادرة سودانيات: قلبي على بلدي !!! عبد الله جعفــر

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > نــــــوافــــــــــــــذ

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-02-2006, 08:58 PM   #[76]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]صيد الأسماك والشعر في وسط السودان [/align]


شكراً لك أيها الرائع : شوقي بدري

وفي حضور الصياد والصيد ذكرت قصيدة الشاعر :
أحمد محمد الشيخ ( الجاغريو ) وهو شاعر العيلفون ،
تغنى له أحمد المصطفى وكرومة وخلف الله حمد وآخرون ،
واسم قصيدته ( الحواتي )
وتقول بعض أبياتها :
على زَاد حُب السرور .. بالحوَّاتي جَاري الشَبكة ام طَرور
ساعة النسام إتنَسم .. ضِحِك القَدير وابتَسم
الموج صَامِيهَا صَمّ .. مَا بِدَقدِق قَلبُه الأصم
تِلت الليل مع السَحُور .. شَميت ريحة البَخُور
الفَسيخْ فينا بيدُور .. زي عَجوَة التَمُر

الشروح :
الحواتي : صائد الأسماك
الطرور : نوع من الأخشاب خفيفة الوزن يتم ربطها في أطراف
شباك الصيد
الفسيخ : هي الأسماك التي يتم تخزينها في الأرض مع تغطيتها بالملح ،
وتظل بحرارة باطن الأرض مدة تزيد عن عشرين يوماً ، ثم تُستخرج
للطبخ أو تُؤكل نيئة ، فقد استوى طبخها بفعل حرارة الأرض .



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 09-03-2006, 02:58 PM   #[77]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

نحتاج نحن لهذا البيت السوداني ليكون دوماً في العيون
ونُرفده بما يتوفر من تنوع السودان



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 10-03-2006, 04:57 PM   #[78]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]الأحباء

نبدأ ملفاً عن التاريخ
[/align]



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 10-03-2006, 04:59 PM   #[79]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ1ـ[/align]

(على أمل أن يُرفد البوست لاحقاً بعض أهلنا من السودان الذي لم يُكتب تاريخهم أو لم يجدوا من يكتُب عنهم ، أو أن العقل التاريخي ومكر أصحابه أغفل أولئك ! )
وأنقل لكم هذا السرد التاريخي من بعض ما تيسر :

ورد في مقدمة سفر البروفيسور محمد عمر بشير { تاريخ الحركة الوطنية في السودان ( 1900 ـ 1969 ) } الآتي : ص 7
1/ كانت أول دولة أنشئت في السودان في العهد القديم هي مملكة نبته ( 725 ق .م إلى 350 ب . م بالقرب من البركل .
وكان ( كاشتا ) أول ملوك الكوشيين . وهو الذي استولى على السلطة بمصر العليا . أما ( بعانخي ) ابنه الذي خلفه ، فقد اتبع خطى والده وأتم غزو مصر كلها ليصبح الحاكم لكل من مصر والسودان . وتحت ظل الملوك السودانيين تم الحفاظ على مقابر مصر ومعابدها . وأضيفت إليها معابد ومقابر جديدة مكانتها وحيثيتها بين حضارات العالم القديم . ولئن أصاب حضارة مصر شيء من الأقوال والصدأ . فإن الوضع الحضاري النبتي الجديد ، أفعم الحياة فيها من جديد . وشارك في إنقاذها وحمايتها مما جعل من الإمبراطورية الكوشية قوة عالمية . ويرى البعض أن فترة سيادة السودانيين على مصر كانت إحدى الفترات القلائل في تاريخ الاستعمار القديم حيث كانت المؤسسات الوطنية والثراء الروحي للأمة المقهورة قد أخذت تنمو وتزدهر بدلاً من أن يكون مصيرها الفناء والاندثار تحت سطوة حكام أجانب .ولم يكن هذا هو كل ما قام به الحكم النوبي . بل أرسلت جيوش نوبية إلى غربي آسيا لمساعدة شعوب الأمم الصغرى من سوريين وفلسطينيين وفينيقيين لصد هجمات الجيوش



الآشورية .
أما مروي المملكة السودانية القديمة الثانية . فلم تكن حضارتها إلا استمراراً للحضارة النوبية

و نواصل :



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 11-03-2006, 07:20 PM   #[80]
imported_الطيب بشير
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية imported_الطيب بشير
 
افتراضي

فوق لحدي ما أرجع للمجاملة



التوقيع: -- ------------------------------------------------------------------------------
أنا .. لن أخونَ الحُزن
إنّي لن أُقـرّب في الفِداءِ جهالةً
قطّـي الأليفْ ..
الحُـزنُ أضحى "سيّدي" بعضي
و حازَ مكانَكَ المرموقَ في نفسي
و حَدَّثَني بأنّـك ..
محضُ زِيفْ



[align=center]مقالات أخري ل الطيب بشير[/align]
imported_الطيب بشير غير متصل  
قديم 11-03-2006, 09:49 PM   #[81]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

مرحباً بك في البيت السوداني الكبير .
من هُنا يبدأ الحديث عن وطن يتلون أهله
بتنوعهم واختلاف سحناتهم وأعراقهم .
نأمل أن نرى عن الشرق والشمال القصي والجنوب
والأقاصي .. فالسودان دُنيا مصغَّرة


وناصل في التاريخ



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 11-03-2006, 09:54 PM   #[82]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ2ـ[/align].

وهي بهذا الوصف لم تكن غير استمرار للحضارة المصرية . وقد استقرت بالقرب من الشلال السادس في وسط خصب . و بسبب هذا الموقع . أضحت مركزاً تجارياً هاماً وحامية عسكرية بالغة الأهمية . ويماثل عهد مجدها وعظمتها مجد مصر الرومانية لا تزال واضحة في العاصمة التي بلغت شأواً عظيماً في الحضارة . وقد حدث الاتصال بشعوب البحر الأبيض المتوسط عبر مصر وبوجه أخص مدينة الإسكندرية ، وأنشأت علاقات أيضاً مع الدول النامية مثل أكسوم والهند . ويمكن احتساب ظهور السودان كأمة منذ القرن الثالث الميلادي
عندما أخذت الخصائص الأفريقية الأساسية في الحضارة المروية تؤكد وجودها لما أتيحت لها الفرصة في ذلك الوقت . وقد أرسل نيرون الذي كان ينوي غزو مملكة مروي حملة استطلاعية صغيرة توغلت في البلاد حتى الرهد في حوالي 65 ميلادية . وورد في التقرير الذي رفعته البعثة أن البلاد فقيرة للغاية بدرجة لا تستحق الغزو . وهكذا ترك الرومان فكرة غزو مملكة مروي لتصبح محلاً لهجوم الأثيوبيين من الشرق . وفي منتصف القرن الرابع كان يمثل مروي قوم قادمون من الجنوب . ومنذ ذلك الوقت أضحى تاريخ السودان مجهولاً وغامضاً , واستمر الحال على ذلك المنوال حتى ظهور الدول النوبية الثلاثة ، نوباطيا ومقرة وعلوة . وهذه الممالك السودانية الثلاثة التي كان يسود حياتها طابع القرون الوسطى قد سارت على النهج والجادة التي بدأتها نبتة مروي من حيث الحفاظ على استقلال البلاد
وتقاليدها . ومن ثم بسطوا نفوذهم على القبائل المستقرة على الأراضي المجاورة للنهر وروافده . وكان النيل شريان حياتهم ويوصلهم بالشمال والجنوب .

ونواصل :



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 12-03-2006, 05:58 PM   #[83]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ3ـ[/align]

واعتنقت الدول الثلاثة الديانة المسيحية في أو بعد القرن السادس . والمسيحية مثلها في ذلك مثل الحضارة المصرية القديمة جاءت من الشمال . ووجدت الكنيسة القبطية مقراً احتمت به السودان عندما حاربها الأباطرة الوثنيون الذين كانت في أيديهم زمام الأمور . ولقد ظلت الممالك السودانية الثلاثة على ولائها للكنيسة القبطية في مصر . وكان ملوكها يعتبرون أنفسهم حواريين وحماة بطريرك الإسكندرية . وكان ملوك تلك الممالك ملوكاً وقساوسة في نفس الوقت . قبضوا بأيديهم كلا من السلطتين الدنيوية والروحية . وساعدهم في مزاولة مهامهم نظام ديني قائم على تعاليم وطقوس الكنيسة البيزنطية . وكانت اللغة الإغريقية هي أداة نشر التعاليم المسيحية إلى أن استبدلت في تأريخ متأخر باللغة النوبية لتصبح لغة الكنيسة . وجاءت المرحلة التالية الهامة في تاريخ السودان نتيجة دخول العرب والإسلام السودان في ربوع السودان . فلقد نشأت علاقات بين السودان وبلاد العرب قبل ظهور الإسلام بأمد بعيد . واتخذ دخول العرب إلى السودان ثلاثة طرق . أولها من شمال بلاد العرب عبر سيناء ثم مصر . وثانيهما من جنوب بلاد العرب عبر باب المندب مروراً بأثيوبيا . وثالثهما هو الطريق المباشر إلى السودان عبر البحر الأحمر . وازدادت أهمية هذه الطرق بعد ظهور الإسلام وانتشاره فلقد سلك المسلمون العرب تلك الطرق التي سبق أن اتبعها المهاجرون والتجار منذ عدة قرون .ويرجع انتشار الإسلام أساساً إلى المعاملات التجارية السلمية وإلى التزاوج بين العرب المتواطنين والأهالي الأصليين . بيد أن تسرب النفوذ العربي بين أهالي البلاد الأصليين كان يقوم به عرب البادية النازحين الذين أغرتهم المراعي الغنية الواقعة وراء الساحل وأولئك الباحثين عن المعادن في الصحراء الشرقية

والمتطلعين لمزاولة التجارة في الذهب أو الرقيق .

12/3/2006 م
ونواصل :



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 20-03-2006, 08:24 PM   #[84]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ4ـ[/align]

وقبل أن يستسلم السودان نهائياً للمؤثرات العربية و الإسلامية ، عقد اتفاقية مع العرب في الشمال ، عرفت باسم اتفاقية البقط . وهي التي أرست أسس العلاقات الواجب اتباعها بين المسلمين والنوبة . ولكنها استخدمت كأداة سلمية دخل بواسطتها الإسلام للسودان . وتزاوج العرب المتوطنون مع العائلات النوبية المالكة وورثوا العرش النوبي , وهذا التسرب البطيء ازدادت سرعته واشتدت تأثيراته قي أواخر القرن الثالث عشر الميلادي ، واستمر على ذلك المنوال خلال مائتي سنة .

وسلكت بعض الفرق صوب الجنوب . ومن ثم لم يعد لمملكة النوبة المسيحية وجود فعلي يذكر بنهاية القرن الرابع عشر . وفتح سقوط مملكة النوبة في أيدي العرب الطريق أمامهم التغلغل في مقرة وعلوة . واستطاعت مملكة علوة بادئ الأمر الدفاع عن كيانها وأجبرت الجماعات العربية القليلة المهاجرة على احترام سلطتها . بيد أنه لم يكن من الممكن استمرار ذلك الوضع نظراً لتزايد أعداد العرب لاختبار قوتهم في مواجهة العاصمة الضعيفة سوبا التي سريعاً ما خضعت لسطوتهم وحكمهم . وهكذا سقطت آخر الممالك السودانية المسيحية الثلاثة المستقلة في أيدي المهاجرين الجدد من العرب المسلمين . بيد أن تقاليد الأخذ بنظام تكوين الدول الصغيرة المستقلة قد أخذ به في القرن السادس عشر عندما أنشأت مملكة الفونج وأقيمت عاصمتها في سنار . وكانت مملكة الفونج مكونة من الأقاليم التي قامت فيها مقرة وعلوة وما تبقى من أراضي الدول النوبية . أما النوبة الشمالية الممتدة إلى الشلال فقد ضمت إلى ممتلكات المماليك بمصر . أما الأراضي الساحلية الواقعة بين سواكن

ومصوع فقد ضُمت إلى الإمبراطورية العثمانية , وأدى توحيد إدارة تلك الأقاليم تحت أيدي حكام الفونج إلى نوع من الوحدة السياسية . وضرب من الاستقرار في البلاد . الأمر الذي كان له عظيم الأثر في انتشار الإسلام ومضاعفة انتشار الثقافة العربية الإسلامية في البلاد من المناطق المجاورة لدنقلا وسنار . وأخذت الثقافة العربية الإسلامية تشق طريقها صوب كردفان ودار فور حتى بلغت بحيرة تشاد في أقصى حدود البلاد الغربية .
ونواصل :



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 21-03-2006, 08:58 PM   #[85]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ5ـ[/align]


وتفاوت تأثير العرب على الأهالي من اقليم لآخر ومن قبيلة لأخرى . وعلى الرغم من النفوذ القوي والهائل الذي وجدته اللغة العربية باعتبارها لغة الإسلام ، وفرص التجارة التي فتحت . إلا أن اتخاذها بواسطة الأغلبية لغة للحضارة استغرق عدة أجيال . ذلك أن النوبيون والبجا وهم من أوائل أهالي السودان الذين ربطتهم بالعرب علاقات متصلة قد استمروا في استخدام لهجاتهم ولغاتهم الخاصة كأداة للتخاطب ولا زالوا يستخدمونها حتى اليوم . وصاحب التغلغل العربي في السودان توسع انتشار الإسلام . ومن المحتمل أن تكون مجموعات من العلماء دخلت السودان برفقة التجار وبقيام الدولة الإسلامية وتوطيد دعائم السلطة الإسلامية أضحى السودان مهيئاً للمزيد من انتشار الدعوة الإسلامية وتغلغل الزعماء المسلمين الدينيين . ومن ثم غدا السودان في القرن السادس عشر الميلادي جزأ لا يتجزأ من العالم العربي الإسلامي . ولم تقتصر روابطه على العلاقات القائمة بينه وبين مصر فحسب . بل امتدت علاقاته مع الأقطار العربية وشمال إفريقيا والشرق الأوسط وبقية الإمبراطورية العثمانية .
وفي خلال فترة حكم الفونج الذي كانت أقاليمه النائية محل خلاف شديد بين المؤرخين والباحثين ، امتد انتشار الدعوة الإسلامية حتى بلغت خط عرض 13 درجة شمالاً . وكان العلماء والعائلات الدينية هم الأداة الأساسية في نشر الدعوة الإسلامية إلا أنهم تمكنوا أيضاً من الحصول على بعض السلطات السياسية والاقتصادية .

ونواصل .



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 23-03-2006, 08:24 AM   #[86]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي


[align=center]( تاريخ بعض من بلادي ) ـ6ـ[/align]


وعندما زار المؤرخ الرحالة جون لويس بركهارت الدامر في عام 1814 م وجد أنها تُساس بواسطة عائلة المجاذيب الدينية التي اشتهرت بإنجاب أهل الكشف والصلاح والمتصوفين الذين ملكوا قدراً من الصفاء الروحي استحال على أية ظاهرة مهما كانت خبيئة أن تخفى عليهم . وكانت شؤون الدامر كما أورد بركهارت في كتاباته تدار بعناية ودقة شديدتين .
وفي أثناء حكم الفونج دخلت الطرق الصوفية عن طريق الحجاز ، ولما كانت العلاقات الخارجية الأساسية قائمة بين السودان والحجاز . فقد كان من الطبيعي تأثر السودان بالاتجاه السائد هناك . وهو إجلال الأئمة وأهل الصلاح من أصحاب الطرق الدينية .
وترجع الجذور التاريخية لنشأة الطوائف الدينية إلى التصوف وتطوره . فقد غدا جهاد النفس عن طريق الزهد في عرض الدنيا بديلاً عن الجهاد لغزو العالم ونشر العقيدة الإسلامية . وبالنسبة للصوفي فإنه ليس هناك من إله سوى الله فحسب . بل إنه ليس هناك شيء سوى الله كذلك . على أن التصوف من الناحية الفعلية هو مذهب ومنهج في الحياة . يعبر عن نفسه بالتطهر والترفع عن الصغائر والدنايا وعرض الدنيا الزائل .
وكانت أول الطرق التي دخلت في السودان هي الطريقة الشاذلية . وذلك في القرن الخامس عشر في العام 1445 م ، والطريقة الثانية هي القادرية وذلك في القرن السادس عشر الميلادي .
وكان لكل من الطريقتين مرشدين محليين من الأهالي الذين أطلق عليهم لقب الخلفاء ، وحظيت هذه الطرق عن طريق أولئك الخلفاء بتأييد عظيم في السنين الباكرة لقيام مملكة الفونج . ومن بين الطوائف الدينية المحلية طريقة المجذوبية الناشئة عن الطريقة الشاذلية والتي

كونها حامد بن المجذوب ، أو المجاذيب . والتي أكد بركهارت فيما كتب أن لها نفوذاً واسعاً وأتباعاً كثيرين في الدامر .
ونواصل :



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 18-04-2006, 10:57 AM   #[87]
imported_خالد الحاج
Administrator
الصورة الرمزية imported_خالد الحاج
 
افتراضي

العزيز شقليني
قمت بنقل البوست لمنتدي التوثيق لما فيه من تميز وتوثيق
أرجو إن كان لديك إعتراض أن تكتب لي.
من المفترض أن أسألك أولآ ولكني تصرفت بعشم.
يديك العافية
خالد



التوقيع: [align=center]هلاّ ابتكَرْتَ لنا كدأبِك عند بأْسِ اليأْسِ، معجزةً تطهّرُنا بها،
وبها تُخَلِّصُ أرضَنا من رجْسِها،
حتى تصالحَنا السماءُ، وتزدَهِي الأرضُ المواتْ ؟
علّمتنا يا أيها الوطنُ الصباحْ
فنّ النّهوضِ من الجراحْ.

(عالم عباس)
[/align]
imported_خالد الحاج غير متصل  
قديم 18-04-2006, 10:45 PM   #[88]
imported_عبدالله الشقليني
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

والله يا حبيبنا خالد
الجماعة كَسَّلوا
أو هم من أجيال ..صار الوطن نجم يخفُت من بعيد .. !
همة الواحد تفتر ،
وكان أملي أن نملأه بالكثير عن دارفور والأنقسنا
والجنوب و جبال النوبة والشرق وشمال السودان ..

وحق لي الحُزن إذ تبعثر الأمل .

يبدو كما قال هيكل قبل أكثر من خمسة عشر شهراً :
السودان وطن آيل للتفكُك .
وأنا اضيف : بفعل بنوه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

إنني راضٍ عما فعلت



التوقيع: من هُنا يبدأ العالم الجميل
imported_عبدالله الشقليني غير متصل  
قديم 22-04-2006, 11:35 AM   #[89]
imported_علي حاج علي
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية imported_علي حاج علي
 
افتراضي

العزيز الشقليني ،،،

دخلت البيت الكبير من باب السر ولقيت اهلنا السمحين منتشرين في الاوض والبرندات والرواكيب وكان كلامهم بكل اللغات والتقطت منها العديد وفهمت الاكثر ،،، هذا هو الابداع يا شقليني ،،، لك الود والتقدير



التوقيع: كل ما كنا نغنيه على شاطي النيل تغيب
وانطوى في الموج منسيا
حطاما في المرافي او طعاما للطحالب
في انزلاق الصمت للقاع
وفي صمت المسافات القصية

غناء العزلة - الصادق الرضي
www.alialimo.jeeran.com
ربما لا يعمل الرابط لان جهة ما قامت بتعطيلها
أرجو المساعدة من ذوي الخبرة في إعادتها
imported_علي حاج علي غير متصل  
قديم 24-05-2007, 05:32 AM   #[90]
imported_طارق الحسن محمد
Banned
الصورة الرمزية imported_طارق الحسن محمد
 
افتراضي

[size=5][align=center]عزيزنا
واستاذنا شقلينى
هل نطمع ان تواصل لكى نستزد منك
هل فعلت
وكذلك الباقون
البوست رائع ويستحق المواصلة
مودتى واحترامى
اخوك
طارق[/align]
[/size]



imported_طارق الحسن محمد غير متصل  
 

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 12:40 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.