ماذا سنفعل حين تضع الحرب أوزارها؟ !!! حسيــــن عبد الجليل

دعوة لمشاهدة فلمي ( إبرة و خيط ) !!! ناصر يوسف

قصص من الدنيا؛ وبعض حكاوي !!! عبد المنعم الطيب

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > مكتبات > مكتبة معتصم محمد الطاهر أحمد قنيف (معتصم الطاهر)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-08-2012, 10:20 PM   #[61]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد الأيوبي مشاهدة المشاركة
.

تعرف يا باشمهندس

كلما تأملت في ظاهرة مصطفي سيدأحمد أشعر بأن هناك واجب كبير و مسئولية كبري تقع علي عاتق الكتاب و الدراميين و النقاد وكل المبدعين الذين في مقدورهم أن يوثقوا لهذا الفنان المعجزة عبقري زمانه و كل الأزمنة من بعده.
فالذي كتب و أنتج عنه مقدر جداً و لكنه ما زال دون عظمة فن وإبداع مصطفي.

ماذا عن مسلسل تلفزيوني ضخم (أشبه بمسلسل أم كلثوم) يعرف الأجيال القادمة بمشروع مصطفي المتكامل كيف بدأ و كيف صار و كيف سار في دروب كلها أشواك و صعاب و معاناة؟.

ماذا عن كتب تحكي لحظات المخاض لكل عمل فني قام به وكيف ولد كل هذا الإبداع وسط صاراعات مع الأنظمة و الغربة و المرض ؟

ماذا عن أفلام وثايقية و درامية تلقي الضؤ علي عبقرية مصطفي و كيف أنه تصدي لمهمة تاريخية لم يتجرأ أحد قبله من الفنانيين بالتصدي لها أو مجرد التفكير فيها
ألا وهي مراهنته علي الشعراء الشباب من جيله و تقديمها لعامة الجمهور. كانت عبقريته تتمثل في إستيعابه التام للجمال و الروعة التي تتميز بها القصيدة و الإنفعال بها لدرجة تجعلك تعتقد جازماً بأن هذا اللحن الذي يضعه لها مصطفي كأنما الشاعر هو الذي وضعه أو كأنما هو توأم للقصيدة ولد معها من رحم واحد في لحظة واحدة لا إنفصال بينهما.

فعبقريته تتمثل في أنه كساب الرهان فصارت كثير من القصائد (خاصة ما تعرف بقصائد الحداثة والتجديد) التي ما كان حتي شعراؤها يحلمون بخروجها من من صالونات الأدباء و الليالي الثقافية صارت علي كل لسان وفي كل مكان يطرب لها الناس بمختلف مشاربهم وأعمارهم .
وكل ذلك بفضل عبقرية مصطفي

الرحمة و المغفرة لهذا المبدع بقدرما أسعد الناس و جمل أوقاتا كثيرة في حياتهم

و الشكر لك معتصم وأن تجمل هذا المنتدي بذكري مصطفي العطرة – واصل عليك الله


و تسلم

خالد
.
يا سلام بعودة خالد فى الكتابة

فيا أخى أرجو أن نكتب و نوثق نحن المتلفون ..

ثم يأتى المتخضضون

هل تعلم أن حياة مصطفى كلها موثقة ( صوت و صورة )

زواجه
أول حفل له فى العاصمة .
اخر حفل فى السودان
.
أول و آخر حفل له /الدوحة

بروفاته

عمليته فى روسيا ..

حفل القاهرة ..

جثمانه من المستشفى حتى ود سلفاب ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-08-2012, 10:27 PM   #[62]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
فعبقريته تتمثل في أنه كساب الرهان فصارت كثير من القصائد (خاصة ما تعرف بقصائد الحداثة والتجديد) التي ما كان حتي شعراؤها يحلمون بخروجها من من صالونات الأدباء و الليالي الثقافية صارت علي كل لسان وفي كل مكان يطرب لها الناس بمختلف مشاربهم وأعمارهم .
وكل ذلك بفضل عبقرية مصطفي
شكرا فقد انتبهت لأحد أهداف هذا البوست



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2012, 08:42 AM   #[63]
جيجي
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

حين تحتاج الروح لبعض الرزاز
لابد ان تأتي هنا
شكرن يا باش



جيجي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2012, 10:05 AM   #[64]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

عدّ فات

قلت ليها ..

كان نفسي قولك من زمان

نفسى فى داخلك أعاين

قلت ليها



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-01-2013, 10:27 AM   #[65]
واحة
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

عد فات ,,,,


ربنا يرحمه ، كلهم فاتوا وتظل انت ذكرى حيه ،،،


معتصم هناك الكثير


واحة





التوقيع: حال الدنيا تسرق منيه فى لحظة عشم
واحة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 03:57 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.