ماذا سنفعل حين تضع الحرب أوزارها؟ !!! حسيــــن عبد الجليل

دعوة لمشاهدة فلمي ( إبرة و خيط ) !!! ناصر يوسف

قصص من الدنيا؛ وبعض حكاوي !!! عبد المنعم الطيب

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > نــــــوافــــــــــــــذ

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 23-11-2005, 06:40 AM   #[1]
imported_Ishrag Dirar
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية imported_Ishrag Dirar
 
افتراضي خاطرة .....(26)......!



اليك
علك توقن ان الحب ""أخذ وعطاء""

يرن جرس الهاتف .....
صوتك يأتي من ذاك العمق ويمسك بقلبي فارتجف .. كأنه يضمني .
تقول لي صباح الخير ... فيتنشي الكون خيرا
تسألني عن اخباري .. اجيبك ان الساعات تتوقف بعد ذهابك
تحكي لي النكات فنقهقه كمعتوهين

صوتك يراقصني على موسيقي سماوية يحتويني بموجات تتحسس مسامي وتكتشف دروبها الي ما تحت جلدي .. أطير بصوتك فوق الغيمات الزرق

واسألك كيف يمكن ان يكون الحب من الكلمة الاولي ؟؟

انه امر غير منطقي ولكنه حقيقي

يأتي صوتك من البعيد ويعانقني ، يشدني بقوة لا مرئية اليك

كيف يمكن ان احبك هكذا في غضون لحظة هي خروج الصوت من قاع الحب في حلقك ووصوله الي قاع الانتظار واللهفة في اذني ؟؟
كل ذلك امر لا يصدق
انه اجمل وانضر من ان يكون حقيقيا
ان احبك هكذا
اي جنون؟؟
اي طيش ؟؟

انتظرك كل ليلة لينساب الصوت حتى اخر شريان في القلب
اسمعك تناديني أنثاي
فأطرب واتنهد على حدود الرعشات
واحز ن لان صوتك رائعا كالحلم
والاحلام لا تعيش طويلا......!

أعيش معك الآن، أصدق ايامي
حبك نهر يجرفني فأطفو حينا وأغرق حينا آخر

اه حينما تودعني .. أهبط حتى آخر قيعان التمزق والوحدة
كيف يمكن ان نعيش العزلة ونحن بين الناس ؟؟
أفتقد ضحكتك وحيويتك
أتقوقع في تلافيف الصوت ريثما تعود
يغمرني الذعر من العودة الي روتين حياتي

عطشي الي رؤيتك مشحون بالتوسل الخارق والاستثنائي والمستحيل
أحاول عبثا أن اشرب صوتك فيصبح حضورا ماثلا

كأن تكون الآن، اللحظة امامي وتحتويني .. ان أمد يدي اليك واتحسسك ولا يهرب الخيال مني كما يهرب الصوت اثر انهاء المكالمة

لم اعد اميز بين الحلم والواقع
صوتك اقرب مني اليّ ولكنني اخاف ان امد يدي لالمسك فأكتشف انك رجل من غمام
حينما تحدثني أحس بيدك تمسك يدي .. وأخاف على الحلم ان ينكسر .. تعانقني يدك فتمتزج دورتي الدموية بدورتك وأحس سعادة لا منسية تتدفق في عروقي .. يمر الوقت
وانا احدثك
في ومضة عين

كم اتمنى ان تصبح أورفيوس
لتعيدني في قارب من الحب من مغاور موت الوحدة .. الي خلود العشق

أنتحب كل ليلة بعد ان يذهب الصوت .. يدير لي ظهره ويمضي .. لا يلتفت الي صراخي ان عد ..
أساله اين انت ؟؟ كيف ألتقيك ؟؟ لماذا تمضي وتتركني ؟؟ ماشكل القمر في سمائك ؟؟ كيف هي النجوم؟؟
يمضي الصوت ويتركني لا يلتفت اليّ ابدا


أتذكر مقولة أوسكار وايلد ( حياة المرء الحقيقية هي غالبا تلك التي لا يحياها)



التوقيع: [align=center]
"فبأي قلبٍ فيّك تصلُبني مسيحاً في صليب الأنتظار ...؟"
"عالم عباس"
[/align]
imported_Ishrag Dirar غير متصل  
 

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 09:15 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.