ماذا سنفعل حين تضع الحرب أوزارها؟ !!! حسيــــن عبد الجليل

دعوة لمشاهدة فلمي ( إبرة و خيط ) !!! ناصر يوسف

قصص من الدنيا؛ وبعض حكاوي !!! عبد المنعم الطيب

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > مكتبات > مكتبة معتصم محمد الطاهر أحمد قنيف (معتصم الطاهر)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-04-2007, 11:53 AM   #[76]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

الاستهلال:-

لاحظ مباشرة الدخول للحدث ..
لم يقل رايتها بين قريناتها وأخذت قلبى ...بل دخل مباشرة لتعريفها .. فمن مفاتيح النجاح فى القصة القصيرة مثل هذا الاستهلال
..

اقتباس:
( ينادونها سابا) ..


الحدث وتطوره: (السرد )

تبدو الأحداث كأنها ذكريات وليست قصص قصيرة.. وحتى لو كانت ذكريات وروايتها فى شكل قصة يجب أن نحاول تعميمها لتكون فيها روح سرد الرواية وشروطها ..
ولكنه فى هذا العمل بدأ نجاح فى القصة القصيرة التى يجب أن يكون تطور الحدث سريعا .. ففى القصة القصيرة لا تحكى بل تنتقل الى الأحداث لتعطى فكرة .. فالقصة القصيرة يمكن أن تكون زمانها دقيقة أو دهر لكن الأحداث لا تروى بتفاصيل بل بغرض. وكاتبنا هنا خلط بين الاثنين ولكن بنجاح.
فتسلسل الأحداث ..
1 - مجموعة من البنات يتعلمن قيادة الدراجة (عجلة) أنزل من "الفيسبا" وأتفرج في حكمة الله صانع الخير ومبدع الجمال.. ينادونها سابا..
2- صوت جرس الكنيسة الحبشية يقطع حبل أفكاري وكان إيذانآ بإنتهاء حصة التعلم
3- تركت "فيسبتي في رعاية الله وقادتني قدماي إلي داخل الكنيسة
4- عيوني تسافر إليها
5- لا أدري لماذا ولكن خطر لي لحظتها "كشك" وهو يصف جهنم بصوته الرهيب ويتوعد "المؤمنين الغافلين"
6- بدأوا في تقبيل بعض قبلة الوداع... لم يكن لي فيها نصيب...خرجت أتبعهم...سرت خلفهم
7- دخلوا دارهم...هنا مكاني... الآن فقط أستطيع أن ......يا إلهي الفيسبا....
8- صارت الخرطوم3 ممساي ومقيلي إعتادوا رؤيتي
9- يوم الأحد كنت جوار الكنيسة منذ شروق الشمس، كنت أول الداخلين، هذه المرة لم يلفت وجودي الأنظار
11- لم يسألني ما أتي بي هنا... لا أدري لماذا ولكن خطر لي لحظتها "كشك" وهو يصف جهنم بصوته الرهيب ويتوعد "المؤمنين الغافلين"
12 جاءت تتهادي سلَّمت وجلست وسط رفيقاتها
13- قالت عيوني في لمحة كل شيئ
14- .خرجت أتبعهم...سرت خلفهم15- ستة أشهر كما الأحلام "تسكت فيها شهرزاد عن الكلام المباح" كانت خاتمتها في مطار الخرطوم.. ذهبت لتستوطن كندا وعدت أنا إلي منفاي داخل داري وموطني...


وهذه خطوات كثيرة لقصة قصيرة لكنها مترابطة ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-04-2007, 10:30 AM   #[77]
أبو العز الجنوبي
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

الاعزاء الافاضل:
عمر صديق:كلي امل في ان ترى الفكرة النور، وبشوية همة ممكن نعمل ما نريد...
في انتظار وصولك.
خالد سعد:
يسعدني جدا انك اهتمت بالفكرة، كنت اتمنى ان اقوم بالرد عليك في حينها لكن لوعكة صغيرونة كدا اول يوم افتح البوست ده الليلة عشان نقوم نرفعه تاني ونواصل مناقشة الموضوع حتى اكتماله، ولنسير قدما في ان ننال شيئا في فن القصة القصيرة...
بركات الشريف:
اوافقك الرأي في ان الحابل قد يختلط بالنابل، ولا بد من تناول انتاج لواحد ثم الانتقال لما بعده، وهذا كان رأي من البداية، واعتقد ان الباشمهندس بدأ فعليا وعمليا التطبيق.. اتمنى من كل الأحباء الاعزاء النقاد التواصل عبر البوست حتى تعم الفائدة.
باشمهندس معتصم:
والله عديل كده اكان قلت كلام بعد كلامك وتناولك ده بكون (لخبت) المسألة، فقط ارجو المدوامة على تناول انتاج العزيز خالد ومن ثم ندلف الى الذي يقف في الصف بعده، واعتقد ان الفائدة من البوست بدأت تعم وتظهر... ايضا نداء لكل النقاد ارجو المواصلة في تناول ما قد كتب حتى نستفيد اكثر...
اخيرا:اتمنى ان يكون البوست دائما مرفوع الرأس....



أبو العز الجنوبي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-04-2007, 09:21 PM   #[78]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

المكان والزمان :
قلنا أن زمن القصة القصيرة يكون ( غالبا) قصير جدا أو تختصر السنون أو الأيام لتنتقل للأحداث الهامة والأخير هو ما أخذه الكاتب بنجاح .. ..
فتسلسل الأحداث لو ربطناها بالزمن اعلاه هو .. ..

ذكر مكان وزمان محددين أعطى الأمر صورة ذكريات خاصة ..

كأن يمكن تحاشى الأمر بإشارات دون ذكر أسماء ..

فلا داعى أن يكون ذلك حدث فى هولندا

أو أمريكا

كان يمكن أن يكون فى أى مكان وبذا تتسع زاوية الخيال



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-05-2007, 07:42 PM   #[79]
أحمد يوسف حمد النيل
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أحمد يوسف حمد النيل
 
افتراضي القصة القصيرة في سودانيان قرآءة و نقد

استاذنا و مهندسنا وشاعرنا / معتصم الطاهر

لجمال الاقتراح مشيت افتش في الصفحات القديمة وعترت فيه , لماذا تمضي الافكار هكذا من بين يدي المهتمين بلا عمل ؟ ولماذا تكون فقط للإستهلاك . ياخي معتصم و المعاك كلهم من اساتذة و مهندسين و نقاد نحن في اشد الحوجة الى هذا الطرح حتى يكون جدي. نحن نستفيد من نقاد هذا المنتدى ولا أحسبهم قلائل و لكنهم يضنون بالكتابة علينا. لماذا لا نؤسس لحركة زي دي و يكون مردودها على الكتاب خاصة هنالك ضعف في الطباعة و النشر بالنسبة لنا. المواضيع و القصص التي تكتب كثيرة جدا و الذين يرقدون على آمال النشر ما أكثرهم و الحركية النشرية و حركة الطباعة سوف لا تنمو الا اذا نشر و طبع الكثير من القصص و الكتب . فلنجعل بعضها ضعيف و بعضها قوي و البعض الاخر متوسط حتى تتزاحم الاقلام في الوصول الى جلالة الكتابة المسكونة فينا و الراقدة تحت المخدات يخدرها الكسل و الخمول. وهي تمني النفس بالحياة . فلابد من اعادة النظر في هذا الموضوع.

وانا شخصيا أول من يقدم لكم مجموعتي القصصية الكاملة التي كتبتها في سنوات متفرقة منذ الثانوية و الجامعة و الآن وهي بعنوان (اشواق الحراز و المطر)
فهل من مجيب؟ سوف أطرحها لكم للنقد و التقويم و النقاش فنحن نكتب كل يوم ولا نقف و لكن ليس هنالك من يقرأ وينقد و يقوم ,,,
ولكم التقدير,,

أحمد يوسف حمد النيل,,ابوسارة



أحمد يوسف حمد النيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2007, 12:44 PM   #[80]
أحمد يوسف حمد النيل
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أحمد يوسف حمد النيل
 
افتراضي ابقى قريب


ابقى قريب يا باشمهندس ...

ألحقنا بالحل.



أحمد يوسف حمد النيل غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 04:51 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.