ماذا سنفعل حين تضع الحرب أوزارها؟ !!! حسيــــن عبد الجليل

دعوة لمشاهدة فلمي ( إبرة و خيط ) !!! ناصر يوسف

قصص من الدنيا؛ وبعض حكاوي !!! عبد المنعم الطيب

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > مكتبات > مكتبة معتصم محمد الطاهر أحمد قنيف (معتصم الطاهر)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-02-2006, 03:17 AM   #[16]
amine
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية amine
 
افتراضي

جلال محمد جلال كتب ....
اقتباس:
تري هل سمع العزيز الغالي م. معتصم برواية تدعي(الضفة
الأخـــــــــــري)؟؟؟
الأخ جلال .. هل العين تعلى على الحاجب ؟؟؟
مش هو أستاذي و أنا تلميذه ؟؟؟ و تيب ...!!!
يا ربي أنا وين ؟؟؟
تحياتي يا حلوين ...
أمين



التوقيع: الذاكرة شبكة عنكبوت خلف المرآة ...فأخترق المرآة لتعرف حقيقة نفسك ...!!!
amine غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 07:00 AM   #[17]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

اقتباس:
وصنّ أمين مدة تحرقه الأشواق والأشواك .. وكاتم مغصتو وريدو ..
معتصم ..
يعجبني هذا السهل الممتنع عندك

اقتباس:
فحين كانت عوضية قشارات تمتاز بكبر الأشياء عندها
كانت منى النقل من نوع ( البِلِّى ) ..
حتى فواكههما تلتقى فى الحمضيات لكنها تتباين بين القريب فروت والليمون.
منى النقل وعوضيّة قشّارات ديل، ما سمع بهن عثمان حمد؟
اقتباس:
وكان عادل الصديق مادحا مجيدا قبل أن يتحول للغناء لود الأمين و أغانى الشايقية
لا أنسى صوته أيّام الدورة المدرسية في تلك الأيام
و "بتتعلّم من الأيّام مصيرك"

ومتابع،

عكــود



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 11:09 AM   #[18]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

حبيبتى الغالية م ( رسم قلب )


أرسل لك تحايا حارة .. اذا مرت بالحديد صهرته .. واذا مرت بالقدور فورتها واذا مرت بفلسطين حررتها واذا مرت بالجبال هدتها .. واذا مرت بك وقفت مدهوشة .. كما يحرن حمار سيد اللبن ..
وأرسل لك تحايا متل أنفاسك الشابة ..
اذا مرّت بالصحراء خضرتها .. واذا مرت بالحدائق أزهرتها واذا مرت بالمدارس نجحتها ..واذا مرت بالسعدة لونتها .. واذا مرت بالنقل النهرى صار نقل جوى .. فقط ما ينقلوا والدك ..

كيف حالك وأحوالك فى هذه المدة التى لم أراك فيها ..
وإذا سألتم عنى فأنا بخير لا افقد شئ سوى عدم روياكم الغالية ..

حبيبتى

كيف هذه الأيام التى لم أراكم فيها .. لعلك بخير ..
أما أنا فقد مرت على اوكات صعبة خلاص ..
ولكن فى سبيلك اشق الفيافى وأنا حافى ...واقطع البحر عوم ضهر ...
واتحدى حتى القمر فى السهر .. فهو يسهر دورين وانا أسهر شهر ..

واتركك فى أمان الله والرسول وتحرسك الملائكة ..

المحب دايما وابدا ..
حرف الألف ..

ملحوظة ..
تحياتى لساعى البريد ..

[line]

* بالدليل الدامغ ... منى التِـقِـل ترسل الخطاب اسكانر
* وتكشف أسرار العلاقة ..
* وتكشف عنوان منى النقل
* مراسلتنا فى الخرطوم ستلتقى بمنى النقل ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 11:49 AM   #[19]
ناصر يوسف
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ناصر يوسف
 
افتراضي



هههههههههههههههههههههههههههههههه



ههههههههههههههههههههههههههههههه




هههههههههههههههههههههههههههههههه



هههههههههههههههههههههههههههههههه




أها وبعدين .....



التوقيع:
ما بال أمتنا العبوس
قد ضل راعيها الجَلَوس .. الجُلوس
زي الأم ما ظلت تعوس
يدها تفتش عن ملاليم الفلوس
والمال يمشيها الهويني
بين جلباب المجوس من التيوس النجوس
ناصر يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 11:50 AM   #[20]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ندى
[align=justify]يا ما تحت السواهي دواهي
وينو الجواب بتاع الاسكنر
عايزة الدليل عشان ارجع ليهو صورو وجواباتو

[/align]

وبالدليل القاطع ..
الخطاب .
.






التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 11:55 AM   #[21]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

نقر أمين على الحائط ثلاث نقرات /مسافة/ قرتين / كحة /
وجاءه الرد هذه المرة نحنحة ناعمة ..
ولكن أمين الملدوغ مرتين .. قال فى سره "على هامان يا فرعون .."

- إنتى منو!
وجاء الرد مرة أخرى نحنحة ..
فقال أمين " لو ما قلتى ما حَ أمد يدى " .. ( يطلع عم هارون ولا امكن الناظرة)
فجاء الرد
- أنا طالبة
- ورينى فستانك ..
- أها شوف .. ( ورأى أمين الفستان البنى ذو الجيوب البيضاء)..

اطمأن قلب أمين ( ولسه قلبو ماكلو مع شوية حسكنة) .. ولكنه كان قد أضاع زمنا طويلا .. وجاء الصوت من الطرف الآخر " خالتى رضينا الفراشة جات"
فمد أمين يده عبر البريد السريع و صرّح بسرعة باسم المحبوبة ..
" منى النقل"
ولما كانت البنت من فصل أول زهراء ..
فقد سمعت الاسم " منى التِقِل" ..
صادف الاسم هوى فى نفسها .. فمنى التِقـل كانت بعبعا لها ..تأكل منها السندوتش و واللالوب والنبق .. بل إنها يوما وفرت "حق الفطور " لتشترى كاس ايسكريم من العربة المدفورة ولما جاءها به عم هارون فرحت به ونسيت قرصة جوعها ..
إلا أنه حالما أدار عمهرون ظهره خطفته منها " منى التِقِل" وأعطتها بدلا منه نظرة حادة و باقى دومة مكدودة وملوثة تماما بلعاب : منى التقل" وما زالت باقى أنفاسها الثقيلة تتفسح بين شعيرات المنطقة المكدودة ..
ولن تنسى أبدا أنها رأتها تأخذ عنوة ( حقارة عديل كدا) من بنت "ست آمنة مدرسة العربى" ريشة الحبر -.. وكانت هذه جرأة لا يقوم بها الا من وصلت حد أن يقال عنها " مِشرِط" ..
وتعتمد منى التقل فى كل هذا على سلاطة لسان أمها .. الذى سلق المدرسات لأن بنتها عوقبت يوم أخذتها معها للزار فى قرية ( الليّة ) .. قائلة أنها لن تجعل بنتها جاهلة فى ( امور زى دى ) ..
وهددتهن بأنها "ستفتح العلبة وتشوف خيطهن وتعقدوا ليهن" ..
فقد كانت

خطفت البنت الخطاب المعطر وطارت به لمنى التقل ..
والعهدة على الراوية ( علوية أخبار) أن البنت من شدة سرعتها طار منها " الشُرّاب وهى لابسة الجزمة"
دخلت الصف مهرولة .. وكانت حينها "منى التقل" تجلس على الدرج الأول .. تدلدل رجليها والدرج يئن ويقنِت* ويسب .. ولا تدرى أى الأصوات أعلى .. غير أنها لم تهتم كثيرا .. فوقفت أمام منى التقل متلاحقة الأنفاس .. وصدرها يقوم ويقع ..
لما رأتها منى التقل بهذه الحالة سالتها " مالِك ..!"
والبنت تشيل فى النفس الأبا يتختَ..
" يا بت ما تفتحى خشمك دا .. مالك "
" إمكن داير يدفعوا ليها حق فتح الخشم " وضحكت البنات .. بعضهن للنكتة والآخريات مجاملة وخوفا ..

وبيد مرتعشة مدت البنت الظرف ..
وكانت المفاجأة ..
ظرف ملوّن وعليه طابع .. فئة القرشين .. طابع بريد جوى ..
ومكتوب عليه .. الى حبيبتى ميم
وتحت
شكرا لساعى البريد ..



خطفته منى التقل وسارت به ( وراء الفصول ) وقرأته .. ولكنها حقيقة لم تفهم كثيرا ..
فنادت أقرب ( شافعة) .. لتقرأ لها الخطاب جيدا ..
ولم تكن هذه الشافعة إلا .. منى النقل ...


فى حلقاتنا القادمة
* قصة الخطاب من وجهة نظر ( منى التقل) ..
* من أين أتى تعبي ( انا وين يا ربى) ؟



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 11:57 AM   #[22]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جلال محمد جلال
تري هل سمع العزيز الغالي م. معتصم برواية تدعي(الضفة
الأخـــــــــــري)؟؟؟
عفوا لم أسمع بها

هلا تدلنى على اسم الكاتب لأحصل عليها ..

شكرى ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 12:06 PM   #[23]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amine
ههههههههههههههههه يا معتصم أخوي أنت قصدك القومية بنات ؟؟؟
يا ربي أنا وين ؟؟؟
تحياتي يا حلوين .....
أمين
سنة يا الحيطة

عرفتها كيف دى .. يا خِبرة ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 12:09 PM   #[24]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amine
الممكونة و صابرة كيف حالك يا أختي ؟؟؟
بس عليك الله شفتي في حياتك أستاذ يحكي عن تلميذه كده ؟؟
أنتي ما شفتي صورة الأميرية ولا شنو ؟؟؟
بالمناسبة الصورة دي كانت جنب حيطة القومية بنات ,,,
يا ربي أنا وين ؟؟؟
تحياتي يا حلوين ...
أمين
[size=5]استاذك يا دفعة

انت قايل الناس ديل بنسوا بى سرعة ولا شنو ؟؟؟؟[/size
]



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 01:16 PM   #[25]
ناصر يوسف
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ناصر يوسف
 
افتراضي

[mark=#FF9999]
" يا بت ما تفتحى خشمك دا .. مالك "
" إمكن داير يدفعوا ليها حق فتح الخشم " وضحكت البنات .. بعضهن للنكتة والآخريات مجاملة وخوفا ..[/mark]







هههههههههههههههه


لكن يا هندسه فتح الخشم ده ما داير ليه قفله ..


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وعمك أمين (في حكاية معتصم أستاذي دي ... ) ما تخليه يمشي لينا فيها شويه كده .... قلت لي ... د ف ع ه .... أمانة ما أتلومت يا مستر أمين ...


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

معتصم

راجع بريدك وأفدني



التوقيع:
ما بال أمتنا العبوس
قد ضل راعيها الجَلَوس .. الجُلوس
زي الأم ما ظلت تعوس
يدها تفتش عن ملاليم الفلوس
والمال يمشيها الهويني
بين جلباب المجوس من التيوس النجوس
ناصر يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 02:10 PM   #[26]
معاوية عزالدين أبراهيم
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

الأخ جلال .. هل العين تعلى على الحاجب ؟؟؟
مش هو أستاذي و أنا تلميذه ؟؟؟ و تيب ...!!!
يا ربي أنا وين ؟؟؟
تحياتي يا حلوين ...
أمين
[/QUOTE]
الاستاذ / معتصم الطاهر
تسلم لامتاعنا ومنتظرين الغريق
العزيز / الامين
افو افو سويتوا استاذك
يا رااااااااااااااااااجل
لقد ضحك (مجدى) حتى ادمع وانت تحاول كد الومة
محبتى وودى



معاوية عزالدين أبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 04:19 PM   #[27]
جلال محمد جلال
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية جلال محمد جلال
 
افتراضي MY GOD!!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معتصم الطاهر
عفوا لم أسمع بها

هلا تدلنى على اسم الكاتب لأحصل عليها ..

شكرى ..[/font][/size][/color]
AMAZING !!!! REALLY!!!! YOU SAID HAMAN SAYS WHAT???PLS DOT BE WORRY THAT
(ماكنت لأفضح من ستره الله.)



التوقيع: [move=up]أمشى إليكَ ..
معزياً فينا ، فحالي صار من حالِك
أمشى إليكَ ..
فألقي من أزاهيري ، علي أزهار آمالِك
أعدُ قلبي ..
لأقطف ورد جذوته
وأوقدُ شمعةً في صُبحـِك الحالِك
أحــ مطرـــمد
[/move]
.
جلال محمد جلال غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 05:20 PM   #[28]
nadus2000
:: كــاتب جديـــد ::
 
Thumbs up

اقتباس:
فحين كانت عوضية قشارات تمتاز بكبر الأشياء عندها
كانت منى النقل من نوع البلي
حتى فواكههما تلتقى فى الحمضيات لكنها تتباين بين القريب فروت والليمون
.
يا هندسة حقوقنا محفوظة!!!



nadus2000 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 06:41 PM   #[29]
amine
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية amine
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معتصم الطاهر

وبالدليل القاطع ..
الخطاب .
.



ههههههههههههههه يا معتصم و الله قطعت مصاريني بالضحك ....
بالله دي هي الرسالة الملغومة ظااااااااتها ؟؟؟ بس يا ربي خطي ده مالو شين و ملولو :؟؟؟confused:
يا ربي أنا وين ؟؟؟
تحياتي يا حلوين ...
أمين



التوقيع: الذاكرة شبكة عنكبوت خلف المرآة ...فأخترق المرآة لتعرف حقيقة نفسك ...!!!
amine غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2006, 06:45 PM   #[30]
محمد كبر
Guest
 
افتراضي

صديقي معتصم الطاهر.. حبابك

حليلك و انت من ناس قبيل.. و قبيل زمن جميل بالحيل..
و اللــه يا صديق حالتك تحنن و انت بتشرح في (المدكن)و(الفريني)و(الشلن)و(العنكوليب)..و ذكرتني حسن موسى لمن احتجا على شرح ابكر ادم للعنقريب.. بالجد هو قاموس يتسرب نحو دائرة النسيان بسرعة جنونية.. حتى العنوان (سنه يا الحيطة).. كلفني نص ساعة شرح.. ومقدمة كاربة في سيوسيولوجيا المشاغلة في الزمن الحميم.. و المشاغلة ذاتها(تصدق)كلفتني ربع ساعة شرح .. عشان في النهاية يسألوك بكل براءة (و هم الأولاد كانوا بيعملوا كده ليه؟).. اتقول العالم دي لا شاغلت ولا اتشاغلت..
يسألني اللـه .. يا معتصم ضحكت .. في زمن الضحكة بقت فيهو بالكاد..

و يا لها من تحية..
زمان الأستاذ ضبط ليهو تحية مشابهة ( و هم الأساتذة بيعملوا كده ليه).. و وقفونا طابور نص النهار ( و اظنك تذكر مثل تلك الطوابير الإستثائية.. و هي محل هوا خرافي)..و صاح الوكيل: دي تحية ولا قنبلة ذرية ( وفي ذاك الوقت لم يعرف العالم عن القنبلة النووية بعد..ولا الأسلحة الكيماوية و البيولوجية)..ثم تلاهو استاذ العربي قائلا: يا اولاد حبوا زي ما تحبوا لكن بالرقة و الرواقة(شفت الحظ ده كيف.. نحن كان بيشجعونا على الحب ..و الحب الصاح الما خمج)..

لكن السؤال: منو القريب فروت و من الليمون ؟( التفريق مهم جدا يا حبة)..
و سبحان الذي أسرى بعبده امين من (منى النقل) الى (منى التقل)..

و ننتظر..

ملوحظة:
رواية (الضفة الأخرى ) لصديقنا أبكر ادم .. لكن خيانات الحب الطفولي المشاغب .. ورد ذكرها بتفاصيل في روايته(الطريق الى المدن المستحيلة) و التي كان مسرحها مدرسة الدلنج الأميرية الثانوية العامة.. و هي تفاصيل مشابهة الى تفاصيل ( سنة يا الحيطة).. لكن الأخيرة تميزت بالنكتة و المزحة و كل ادوات الضحك المعافى.. في حين أن تفاصيل الأولى(الطريق الى المدن المستحيلة) .. فيها كثير من السخرية .. و طابعها السياسي الواضح للجميع..












  رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 03:31 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.