Inside Africa !!! elmhasi

أَلَمْ يَأْنِ أن تَضَعَ الْحَرْبُ أَوْزَارَهَا في السودان ؟ !!! عبد الحكيـــم

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-03-2009, 09:23 AM   #[1]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي هل يكفي استقرارك لسعادتك؟

هل يكفي استقرارك لسعادتك؟

بمعنى

هل الاستقرار بالمفهوم التقليدي
هو مصدر السعادة ؟

هل التخلي عن الطموح الشخصي في مقابل البيت و الاولاد هو ضريبة لابد منها ؟

معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛ولكن هذا قد لا يكفيك أبدا لتكون سعيدا !

هل لو حاولنا التمرد على قوالب المجتمع التقليدية بحثاً عن ذواتنا الضائعة مصيرنا يا اما الجنون او الموت ؟

فكرة الصراع الأزلي بين أن تختار الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول وبين أن لا تغامر بمعرفة شيء آخر حتى لا تكون مجنوناً !




hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-03-2009, 09:27 AM   #[2]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي فيلم "الطريق الثوري": التضحية بالحياة ثمناً للتغيير

فيلم "الطريق الثوري": التضحية بالحياة ثمناً للتغيير

الفيلم "الطريق الثوري Revolutionary Road " المقتبس عن رواية بنفس الاسم صدرت عام 1961 لريتشارد يايتس، من بطولة كيت وينسلت وليوناردو دي كابريو، وإخراج سام منديس

الموقع الرسمي للفيلم
http://www.revolutionaryroadmovie.comوو





hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-03-2009, 09:34 AM   #[3]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

تحليل للفيلم نقلاً عن العربية نت

فيلم "الطريق الثورية" واسمه مستمد من اسم الشارع الذي يطل عليه منزل العائلة بطلة العمل، فضلاً عن دلالته الرمزية، هو فيلم البحث في المناطق المظلمة للمشاعر الحسساسة العميقة، التي يخاف البشر مواجهتها كي لاتنقلب حياتهم إلى جحيم، بعد إزالة قشرة السعادة الزائفة عنها، وفيلم الرغبة الانسانية بالتغيير التي يلغيها الناس من حياتهم، خوفاً على طمأنينة كاذبة، ورعباً من المجهول، وصورة عن مجتمع مزيف وتعيس يمرر الأيام بلا طعم أو نكهة، وهو إلى ذلك كلّه فيلم يعرض قدرات الممثلين التعبيرية والانفعالية الحقيقية بعيداً عن المؤثرات البصرية والسمعية المساعدة، تحت إشراف مخرج يبحث في العمق ولايقف عند السطح فقط.

"الطريق الثوري": صورة هادئة لدراما عنيفة

يخيّر فيلم "الطريق الثوري Revolutionary Road " مشاهده بين نتيجتين لأي محاولة تمرد أو خروج على روتينية الحياة التقليدية المألوفة في المجتمع، أو البحث عن طريقة للعيش يشعر فيها الفرد بأنه يعيش ويستمتع بحياته، أولاهما الجنون والعيش في مصح للأمراض النفسية كما حدث مع شخصية جون دكتور الرياضيات، الذي تعرض للكثير من جلسات الصدمات الكهربائية، في محاولة لجعله يتأقلم مع المجتمع المحيط به، ويعيش بطريقته فرداً بين أفراده، وثانيهما الموت انتحاراً كما يحدث في نهاية الفيلم مع بطلته آبريل (قدمت في دورها كيت وينسلت أداءً ناعماً وهامساً وعميقاً خالياً من الانفعالات الصاخبة والمبالغات الحركية) التي تموت وهي تجهض نفسها وتتخلص من جنينها، باعتباره الحبل الذي يشدها إلى واقع كانت على وشك الفكاك منه، والتبرير الذي يستخدمه زوجها فرانك (لوّن في أداء شخصيته ليوناردو دي كابريو بين الصخب الانفعالي وبين نعومة الحالات الشعورية الحميمة) لاجهاض حلمها بتغيير حياتهما.

يقدم فيلم "الطريق الثورية" صورة للحياة المضجرة والفارغة التي يعيشها الأزواج داخل منازلهم، ويمارسون خيانات بعضهم البعض سراً بحالة تمتزج فيها الرغبة بالفكاك من الروتين اليومي بالتلذذ في معاقبة الشريك، ويؤدون خارج المنزل أعمالاً لايحبونها ولاتثير اهتمامهم، يتعرضون فيها للتأنيب والتوبيخ من رؤسائهم في العمل، لكنهم رغم ذلك يحافظون على مظاهر خادعة للسعادة، تصل درجة زيفها إلى حد تعرضهم للحسد عليها من قبل أفراد المجتمع المحيط بهم، وعبر محطات مونتاجية سريعة في بدايته يقدم الفيلم لمحة لتطور علاقة الزوجين آبريل وفرانك من استلطاف النظرة الأولى، إلى الزواج، إلى فشل الزوجة في بداية عملها كممثلة، لينتقل بعدها وبايقاع بطيء غير ممل لايثقل على المشاهد، لتصوير فراغ حياتهما الروتينية الخالية من المعنى والأحاسيس، سواء داخل المنزل، أو خارجه بالنسبة للزوج، مع احتفاظهما بالمظهر الخادع للأسرة السعيدة أمام المحيط، ورغم أن لدى آبريل وفرانك ولدان إلاّ أنهما لايظهران في الفيلم -إمعاناً في رسم صورة البيت الفارغة الخالية من حركة الحياة- إلاّ في المشاهد التي تعدّ فيها الأسرة العدة للسفر والعيش في باريس، بناء على رغبة الزوجة آبريل، التي أقنعت زوجها بترك عمله الذي يمقته، والسفر معاً إلى باريس إنقاذاً لحياتهما من الضياع، ولروحيهما من الموت.

ومع ظهور فكرة الاعداد للحياة الحقيقية والمشتهاة في مدينة الأحلام باريس، تبدأ العراقيل بالظهور أمامهما، من المحيط الذي يستهجن فكرة التغيير، ويعتبرها ضرباً من الجنون، لأنها خروج عن السائد والمألوف والمتعارف عليه، إلى الجنين الذي تكتشفه الزوجه في أحشائها، وتقرر إجهاضه حتى لايقف عثرة في وجه الحياة الجديدة التي تحلم بها، إلى عرض العمل المغري مالياً ومعنوياً الذي يقدّم للزوج من قبل مديره، والذي يدمّر مشروع التغيير وينهي حياة الزوجة في آخر الفيلم جسدياً بعد أن سبق وقتلها روحياً، وباستثناء دكتور الرياضيات جون الذي يعيش في مصحة نفسية، لا أحد يشجع فكرة التغيير التي تصر عليها الزوجة لانقاذ روحها المتآكلة، وحياتها الزوجية التي أصيبت بالصدأ، لأن الكل راكن لحياته راض بها، رغم الظروف التعسة التي يعيشها، ولذلك يجد تغييرها قفزة غير محسوبة في الفراغ، تكاد تعادل الجنون

بقية تحليل العربية نت
http://www.alarabiya.net/articles/2009/03/28/69383.html




hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-03-2009, 09:49 AM   #[4]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

الواقع أن الفيلم يريد أن يوصل للمشاهد رسائل كثيرة؛ في رأيي أن الفكرة الرئيسية كانت في كون أن معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛ولكن هذا قد لا يكفيك أبدا لتكون سعيدا

يقول لها زوجها: هذه الفكرة ليست بواقعية

ترد قائله: لا؛ هذا ليس واقعيا؛ ليس من الواقع في شيء لرجل ذي عقلية جيدة أن يستمر في نفس العمل الذي لا يطيقه عاما بعد عام؛ يعود إلى منزل لا يطيقه أيضا؛ إلى زوجة لا تطيق نفس الوضع بنفس الدرجة

هل تعلم ما هو الأسوأ؟ كل وجودنا هنا مبني على هذا الوعد العظيم بأنا مميزون؛ وهذه هي الفكرة السائدة ؛ ولكننا لسنا كذلك؛ نحن كباقي الناس؛ محصورون في نفس الفكرة؛ أن تستقيل من الحياة وتستقر في اللحظة التي يصبح لك فيها أطفال؛ وهذا ما نعاقب بعضنا لأجله"

فكرة الصراع الأزلي بين أن تختار الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول وبين أن لا تغامر بمعرفة شيء آخر حتى لا تكون مجنونا؛ فكره أن شخصا كجون؛ يحسب مارقا عن المجتمع ويوضع في مصح لأن له أفكاره الخاصة والمختلفة قليلا عمن حوله بينما هو له أفكاره الصائبة أيضا من وجهة نظر أخرى

والسؤال المخيف: هل يقتلنا ذلك فعلا؟ وهل يكفي استقرارك لسعادتك؟ وهل يتناقض كونك مميزا مع كونك تمارس أفعال الناس العاديين؟ كلها تساؤلات يطرحها الفيلم ويجيب عليها الأبطال كل بحسب خياراته

في اعتقادي ان هذا الفيلم

تجسيد اخر لمفهوم " اللامنتمي

مفهوم اللامنتمي

انتهى بالمتنبي الى ادعاء النبوة و الشيزوفرينيا

وانتهى برامبو الشاعر الفرنسي

الى الهجرة و الموت
في ادغال افريقيا

نفس التيمة تكرر

لكن بصور مختلفة

الفيلم يتمتع برتم بطيء قد يصل إلى حد الملل أحيانا؛ ولربما كان هذا التكتيك مقصودا ليوصل الشعور بالملل إلى المشاهد؛ و ليجسد الواقع اكثر

بالضبط هذه هي حياتنا ملل !


الإجهاض الذي قامت به أبريل - كيت وينسلت - في نهاية الفيلم كان إجهاضا للسبب الذي وقف بينها وبين فرصتها الأخيرة في العودة إلى الحياة التي تتمناها؛ هذا على الصعيد الجسدي؛

أما على صعيد نفسي فقد كان إجهاضا لأحلامها التي ضاعت إلى الأبد لحساب المنظومة الواقعية في الحياة

صراحة فيلم جدير بالمشاهدة

ويناقش واحدة من تناقضات الانسان الازلية

الاستقرار ام السعادة !

اكل العيش ام الطموح !



التعديل الأخير تم بواسطة hatim ALi ; 29-03-2009 الساعة 06:49 AM.
hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 06:11 AM   #[5]
فيصل سعد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية فيصل سعد
 
افتراضي

عزيزنا حاتم على شكرا لهذا البوست الجيد الحيوي الهام، و يا ود عمك طالما النفس طالع و نازل و الحمد لله ، تب مانا قنعانين من خيرا فيها ، و اعمل لدنياك كانك تعيش ابدا و اعمل لآخرتك كانك تموت غدا ، ولا كيف



التوقيع: اللهم اغفر لعبدك خالد الحاج و
تغمده بواسع رحمتك..

سيبقى رغم سجن الموت
غير محدود الاقامة
فيصل سعد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 06:48 AM   #[6]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

استاذ فيصل الشكر لك اجزله على المرور و التعقيب

كلامك انا معاهو مية بالمية

لكن ما جاوبتا على السؤال الخاص
******************

و اسمح لي اعملهم اسئلة كمان

عشان نوسع دائرة المشاركة :


1. هل التخلي عن الطموح الشخصي في مقابل البيت و الاولاد هو ضريبة لابد منها ؟

============================================

2. ماذا تختار

في تناقضات الانسان الازلية

الاستقرار ام السعادة ؟

اكل العيش ام الطموح ؟

=======================================

3. هل يتناقض كونك مميزا مع كونك تمارس أفعال الناس العاديين؟

=======================================

4. معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛هل هذا يكفيك لتكون سعيدا ؟


==============================================

5. ايهما تختار

* الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول ؟

ام

** المغامر بعمل شيء آخر مجنون ترغب فيه بشدة طول عمرك حتى تكون ذاتك ؟

تحياتي




hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 07:36 AM   #[7]
فيصل سعد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية فيصل سعد
 
افتراضي

اسئلتك دي صعبة يا الاخو لكن ما علينا سوى محاولة الوزنة و عمل Balance و كلو زول حسب فهمه و قناعته و قدرته و ظروفه، بالنسبة لي شخصيا للاسرة و الاولاد اولوية قصوى بعد طاعة الله و عبادته الخالصة، و لا يمكن الغاء الطموحات طالما الزول بتنفس، بعدين الناس العاديين ياهم نحنا و مهما بلغنا علما و عملا و مرتبة وظيفية لا يمكن ان نتعالى على زول، و التواضع شيمة العلماء و العظماء يا حبوب، و انا اغلب اصدقائي و فردي برة الشغل و الجامعة ناس عاديين بناكل فتة سواء و بنخش السينما و الكورة و القهوة سواء و بنخمس السجارة و بنسف من كيس واحد و بنلعب وست و كونكان و حريق و كدا



التوقيع: اللهم اغفر لعبدك خالد الحاج و
تغمده بواسع رحمتك..

سيبقى رغم سجن الموت
غير محدود الاقامة
فيصل سعد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 07:46 AM   #[8]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيصل سعد مشاهدة المشاركة
اسئلتك دي صعبة يا الاخو لكن ما علينا سوى محاولة الوزنة و عمل Balance و كلو زول حسب فهمه و قناعته و قدرته و ظروفه، بالنسبة لي شخصيا للاسرة و الاولاد اولوية قصوى بعد طاعة الله و عبادته الخالصة، و لا يمكن الغاء الطموحات طالما الزول بتنفس، بعدين الناس العاديين ياهم نحنا و مهما بلغنا علما و عملا و مرتبة وظيفية لا يمكن ان نتعالى على زول، و التواضع شيمة العلماء و العظماء يا حبوب، و انا اغلب اصدقائي و فردي برة الشغل و الجامعة ناس عاديين بناكل فتة سواء و بنخش السينما و الكورة و القهوة سواء و بنخمس السجارة و بنسف من كيس واحد و بنلعب وست و كونكان و حريق و كدا
الاخ فيصل سعد

جوابك ديبلوماسي خالص

لكن اسمح لي اقول ليك ما بحلك

البوست دا شرك البيدخل منو يحلو مني الحلا بلا

و عليه سؤال واحد بس

ما كان نفسك تعمل حاجة و ما عملتها ؟

اذا كانت الاجابة بنعم هل تستطيع التضحية ببعض استقرارك في سبيل تلك الحاجة

تحياتي

و دقست يا فردة نحنا بتاعيين وست قداااااااام

الله يسترك من السيك بس



hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 07:52 AM   #[9]
فيصل سعد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية فيصل سعد
 
افتراضي

يا حاتم بطل تهويش و قلل السلسيون بتاعك دا
هسي لو في حاجة تتخيل افتها ليك هنا في ذمتك ،
و رغم ذلك الحاجة الكان نفسي اعملها
و ما عملتها لسة اني احج و احجج امي



التوقيع: اللهم اغفر لعبدك خالد الحاج و
تغمده بواسع رحمتك..

سيبقى رغم سجن الموت
غير محدود الاقامة
فيصل سعد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 08:21 AM   #[10]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيصل سعد مشاهدة المشاركة
يا حاتم بطل تهويش و قلل السلسيون بتاعك دا
هسي لو في حاجة تتخيل افتها ليك هنا في ذمتك ،
و رغم ذلك الحاجة الكان نفسي اعملها
و ما عملتها لسة اني احج و احجج امي
يا عمو فيصل

سلسيون ايه يا عمنا

انا حسة اسئلتي

ما واضحة وصريحة و مباشرة

ولا تحوي اي تهويش

انتا قول بس ما عندك مراقة

في الحالة دي بحلك

لووووولز



hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 08:31 AM   #[11]
rubs
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية rubs
 
افتراضي

السلام عليكم اخ حاتم ..
كلامك بخلق للشخص روعه فى التفكير واحيانا كتير مننا بنفكر فى الامور دى خصوصا لما نمر بمرحله الزهج والقرف من الروتين اليومى وتحس نفسك فى دوامه كنت بتحلم بيها يوم ما ,لكن لما بقت واقع بقينا نحس سلبياتها خانقانا لدرجه ممكن تفكر فى اشياء تكسر الروتين فتلقى نفسك وقعت فى اخطاء احيانا صعب تداركها .. لكن الحياه ما سيئه للدرجه التفكير فى الانتحار او الدخول فى اطار نفسى لحد الجنون كما فعل الزوج فى الفلم .. بل على العكس الرغبه فى مواصله الحياه بشكل افضل هو البخلق حس المغامره والتغير. بس افتكر من وجه نظرى انها لها علاقه بحسابات عشان تصل لى نتايج مريحه لك وللحولك وما تخلق شق بينك وبين المجتمع الحولك فتحس انك ما منو وتبد تدخل فى عوامل نفسيه تاثر عليك سلبا .. وعلى العكس عمر الاطفال ما كانو معضله عشان تحدد حاجاتك لانو هم ممكن اكنو امتداد لى احد طموحاتنا البنحلم بيها ... وخلينا نمسك اسئلتك واحده واحده .. بس ما تقول بعدين بريتك



التوقيع: نفسى فى داخلك اعاين.... اروى روحى واشوف منابعك...
rubs غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 08:51 AM   #[12]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rubs مشاهدة المشاركة
السلام عليكم اخ حاتم ..
كلامك بخلق للشخص روعه فى التفكير واحيانا كتير مننا بنفكر فى الامور دى خصوصا لما نمر بمرحله الزهج والقرف من الروتين اليومى وتحس نفسك فى دوامه كنت بتحلم بيها يوم ما ,لكن لما بقت واقع بقينا نحس سلبياتها خانقانا لدرجه ممكن تفكر فى اشياء تكسر الروتين فتلقى نفسك وقعت فى اخطاء احيانا صعب تداركها .. لكن الحياه ما سيئه للدرجه التفكير فى الانتحار او الدخول فى اطار نفسى لحد الجنون كما فعل الزوج فى الفلم .. بل على العكس الرغبه فى مواصله الحياه بشكل افضل هو البخلق حس المغامره والتغير. بس افتكر من وجه نظرى انها لها علاقه بحسابات عشان تصل لى نتايج مريحه لك وللحولك وما تخلق شق بينك وبين المجتمع الحولك فتحس انك ما منو وتبد تدخل فى عوامل نفسيه تاثر عليك سلبا .. وعلى العكس عمر الاطفال ما كانو معضله عشان تحدد حاجاتك لانو هم ممكن اكنو امتداد لى احد طموحاتنا البنحلم بيها ... وخلينا نمسك اسئلتك واحده واحده .. بس ما تقول بعدين بريتك
كلامك ايضاً يدعو للقراءة و التأمل بمزيد من الاعجاب و الاحترام
**********************************

بالطبع الاطفال قد يكونوا حلماً جميلاً بحد ذاتهم
ولكن المسئولية الملقاة على عاتقنا تجاههم
تدفعنا دفعاً الى التضحية في سبيل اطفالنا
هناك العديد من الامهات التعيسات
نتيجة لصعوبة الموازنة بين
طموحاتهن و وواجباتهن

***********

على المستوى العام اقول

كم من احلام ضاعت وولت

واثمان باهظة دفعناها ثمناً

لاستقرار وهمي اكان مادياً ام عاطفياً

ثم اكتشفنا انه لا يسوي تضحياتنا

بأحلامنا و رغباتنا و طموحاتنا

*******

بالطبع الفيلم

يعكس اقصى درجات الصراع

من جنون انتحار اجهاض

لكن على المستوى الشخصي

لكل منا تكون هناك درجة ما

من عدم الرضا

None satisfaction

و اموت وفي نفسي
شئ من حتى !

انتظر بشغف و اهتمام اجابتك على الاسئلة



hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 09:07 AM   #[13]
rubs
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية rubs
 
افتراضي

و اسمح لي اعملهم اسئلة كمان

عشان نوسع دائرة المشاركة :


1. هل التخلي عن الطموح الشخصي في مقابل البيت و الاولاد هو ضريبة لابد منها ؟

هو سلاح ذو حدين ممكن ابقى وسيله عشان الشخص اهدم طموحاتو واتحجج بى الاولاد وغالبا دى حجه مقبوله للمجتمع .ودا غالبا بكون الشخص نفسو خالى من الامال والتامل وراضى او بحاول ارضى بى القليل عشان ما اتعب تفكيره ..وممكن اكون سلاح عشان تكتسب قوه تديك دافع وتقاوم كل الافكر البتقتل فيك الاحساس بى الاستمتاع بى الحياه فى وجود امتداد نفسى (الاولاد) واكون املك كبير انهم اعيشو بى افكار, واقدرو اجددو فيها حسب زمنهم ..
============================================

2. ماذا تختار

في تناقضات الانسان الازلية

الاستقرار ام السعادة ؟
عمر الاستقرارما كان ضد السعاده بل على العكس هم الاثنين بصبو فى نفس النهر بس الا اذا كان الانسان السعاده بالنسبه له سعاده من نوع معين او فيها شىء من الخارج عن العادات المتفق عليها بالفطره
اكل العيش ام الطموح ؟
واحده من الطموح هو اكل العيش والباقى على حسب درجه تفكيرك وابعادك الانت بتسعى لها .
=======================================

3. هل يتناقض كونك مميزا مع كونك تمارس أفعال الناس العاديين؟
الانسان المميز ببقى مميز حتى لو فى افعال الناس العاديين دا اذا فهمت انا العاديين بى المعنى العادى
=======================================

4. معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛هل هذا يكفيك لتكون سعيدا ؟

السؤال بشبه الاول فاكيد الاجابه متشابه
==============================================

5. ايهما تختار

* الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول ؟

ام

** المغامر بعمل شيء آخر مجنون ترغب فيه بشدة طول عمرك حتى تكون ذاتك ؟
الاستقرار لازم اكون فى حاجه بتحبها لانها لو كانت عكس كدا ما حتبقى استقرار لان الستقرار فى حد ذاتو نوع من الراحه فى العمل و البيت والمدار الحولك بس ما معناه انو فى استقرار لازم تكون مافى مشاكل اواخفاقات بل بالعكس الاخفاقات مطلوبه عشان نعرف نحرك مخنا ونخلق حاجه جديده ونسبتها للحولنا وتاخد زمنها وممكن تروح بس لى حاجات افضل ... اما المجهول دا فى علم الغيب ولما ابقى واقع اكيد بعقلنا وطموحنا بنقدر نغيرو اذا كان سيء .ونتغير معاه اذا كان رائع .... ولك تحياتى ...
تحياتي

[/B][/QUOTE]



التوقيع: نفسى فى داخلك اعاين.... اروى روحى واشوف منابعك...
rubs غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2009, 09:29 AM   #[14]
jezabell
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية jezabell
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hatim ALi مشاهدة المشاركة
الواقع أن الفيلم يريد أن يوصل للمشاهد رسائل كثيرة؛ في رأيي أن الفكرة الرئيسية كانت في كون أن معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛ولكن هذا قد لا يكفيك أبدا لتكون سعيدا

يقول لها زوجها: هذه الفكرة ليست بواقعية

ترد قائله: لا؛ هذا ليس واقعيا؛ ليس من الواقع في شيء لرجل ذي عقلية جيدة أن يستمر في نفس العمل الذي لا يطيقه عاما بعد عام؛ يعود إلى منزل لا يطيقه أيضا؛ إلى زوجة لا تطيق نفس الوضع بنفس الدرجة

هل تعلم ما هو الأسوأ؟ كل وجودنا هنا مبني على هذا الوعد العظيم بأنا مميزون؛ وهذه هي الفكرة السائدة ؛ ولكننا لسنا كذلك؛ نحن كباقي الناس؛ محصورون في نفس الفكرة؛ أن تستقيل من الحياة وتستقر في اللحظة التي يصبح لك فيها أطفال؛ وهذا ما نعاقب بعضنا لأجله"

فكرة الصراع الأزلي بين أن تختار الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول وبين أن لا تغامر بمعرفة شيء آخر حتى لا تكون مجنونا؛ فكره أن شخصا كجون؛ يحسب مارقا عن المجتمع ويوضع في مصح لأن له أفكاره الخاصة والمختلفة قليلا عمن حوله بينما هو له أفكاره الصائبة أيضا من وجهة نظر أخرى

والسؤال المخيف: هل يقتلنا ذلك فعلا؟ وهل يكفي استقرارك لسعادتك؟ وهل يتناقض كونك مميزا مع كونك تمارس أفعال الناس العاديين؟ كلها تساؤلات يطرحها الفيلم ويجيب عليها الأبطال كل بحسب خياراته

في اعتقادي ان هذا الفيلم

تجسيد اخر لمفهوم " اللامنتمي

مفهوم اللامنتمي

انتهى بالمتنبي الى ادعاء النبوة و الشيزوفرينيا

وانتهى برامبو الشاعر الفرنسي

الى الهجرة و الموت
في ادغال افريقيا

نفس التيمة تكرر

لكن بصور مختلفة

الفيلم يتمتع برتم بطيء قد يصل إلى حد الملل أحيانا؛ ولربما كان هذا التكتيك مقصودا ليوصل الشعور بالملل إلى المشاهد؛ و ليجسد الواقع اكثر

بالضبط هذه هي حياتنا ملل !


الإجهاض الذي قامت به أبريل - كيت وينسلت - في نهاية الفيلم كان إجهاضا للسبب الذي وقف بينها وبين فرصتها الأخيرة في العودة إلى الحياة التي تتمناها؛ هذا على الصعيد الجسدي؛

أما على صعيد نفسي فقد كان إجهاضا لأحلامها التي ضاعت إلى الأبد لحساب المنظومة الواقعية في الحياة

صراحة فيلم جدير بالمشاهدة

ويناقش واحدة من تناقضات الانسان الازلية

الاستقرار ام السعادة !

اكل العيش ام الطموح !
الواقع انو السعادة هي التجديد المستمر في الحياة وفي الدم والعروق ورفض الروتين والملل بكافة انواعه..
اذا في لحظة تحولت حياتي مع زوجي الى روتين قاتل ليس فيه حب ومشاعر متقدة (ركزوا علي متقدة دي بالله ) يبقى ماااااااااف سبب واحد يخليني احرس البيت.. وما تقولو لي شفع والا بطيخ.. الاطفال بقوموا وبتربوا زي الترتيب.. وبالعكس كمان بضمن انو نفسيتهم تكون سوية لما يشوفو ام مرحة وسعيدة ومقبلة علي الحياة.. بدل ما يتكبتوا مع اتنين ما طايقين بعض نوهائي.. دا اضافة لي انو فرضن اني ضحيت عشان الاطفال والاسطوانة المشروخة دي.. اديها عشرة سنين خمستاشر بالكتير الاطفال ديل ببقوا نسوان والا رجال ويشوفو حياتهم.. لا في زول ماشي يضحي لي لا في زول ماشي يتدفن لي..
وعليه، الاستقرار لا يعني اني اخد في المجتمع لقب متزوجة واقعد بين اربعة جدران واطفال وحارس اغالب الهم بالفرح واموت موت سريري (سنة يا الطب )

والا كمان كل واحد يحاول يغش التاني ويلقى سعادتو برة البيت وطبعن في الحالة دي.. الراجل بيكون مسكين ياااااخ مرتو ما مريحاهو.. وبالمقابل المرة بتكون قليلة الادب المطلوقة الفعلتو التركتو.. اصلن في مجتمعاتنا الذكورية دي الكيل بمكيالين.. فعشان كدا احسن الواحدة فينا تسعى ليها مكيال برااااااها وتبرد اضانها



jezabell غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2009, 10:22 PM   #[15]
hatim ALi
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية hatim ALi
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rubs مشاهدة المشاركة

2. ماذا تختار

في تناقضات الانسان الازلية

الاستقرار ام السعادة ؟
عمر الاستقرارما كان ضد السعاده بل على العكس هم الاثنين بصبو فى نفس النهر بس الا اذا كان الانسان السعاده بالنسبه له سعاده من نوع معين او فيها شىء من الخارج عن العادات المتفق عليها بالفطره
اكل العيش ام الطموح ؟
واحده من الطموح هو اكل العيش والباقى على حسب درجه تفكيرك وابعادك الانت بتسعى لها .
=======================================

3. هل يتناقض كونك مميزا مع كونك تمارس أفعال الناس العاديين؟
الانسان المميز ببقى مميز حتى لو فى افعال الناس العاديين دا اذا فهمت انا العاديين بى المعنى العادى
=======================================

4. معظم الناس يلغون طموحهم الشخصي من أجل واقع أنهم قد تزوجوا وصاروا مسئولين عن أولاد ؛هل هذا يكفيك لتكون سعيدا ؟

السؤال بشبه الاول فاكيد الاجابه متشابه
==============================================

5. ايهما تختار

* الاستقرار في كل شيء لا تحبه خوفا من المجهول ؟

ام

** المغامر بعمل شيء آخر مجنون ترغب فيه بشدة طول عمرك حتى تكون ذاتك ؟

الاستقرار لازم اكون فى حاجه بتحبها لانها لو كانت عكس كدا ما حتبقى استقرار لان الستقرار فى حد ذاتو نوع من الراحه فى العمل و البيت والمدار الحولك بس ما معناه انو فى استقرار لازم تكون مافى مشاكل اواخفاقات بل بالعكس الاخفاقات مطلوبه عشان نعرف نحرك مخنا ونخلق حاجه جديده ونسبتها للحولنا وتاخد زمنها وممكن تروح بس لى حاجات افضل ... اما المجهول دا فى علم الغيب ولما ابقى واقع اكيد بعقلنا وطموحنا بنقدر نغيرو اذا كان سيء .ونتغير معاه اذا كان رائع .... ولك تحياتى ...
تحياتي

[/B]
[/QUOTE]

الاخت تحية لك على المشاركة و معذرة لتاخر الرد فانا اكتب في اكثر من مكان و قد يتعذر غلي احياناً متابعة كل ما كتبت نتيجة لمشاغل الدنيا و تلاهيها

اقدر اهتمامك بالرد و لغتك الجميلة المتماسكة

غير أن ما عنيته بالاستقرار ليس المعنى المتداول - العام - بمعنى
صافية - ناصية - عافية -الخ داكا، فهمتيني ؟

stagnation - adoption - acceptance

يعني حالة من التأقلم مع واقع معين ، كنت تكرهه يوماً ما ، صار غير معادي يوماً ، صار عادياً يوم اخر

التناسي ، التـاقلم ، محاولة الذوبان في المجموع و قبول سخف الاخرين و صراخههم
و الكف عن البحث عن الذات و تحقيقها - قمة هرم ماسلو الشهير

هل تكون السعادة الناتجة من هكذا استقرار طبيعية ؟
هل هي سعادة ؟؟!

الطموح هو عدم تقبل المرء بواقعه الحالي ، وسعيه المتواصل لتحقيق اهداف معينة ، تصبح مرحلية عند تحقيقها و تستبدل باهداف اعلى درجة

كون المجهول غيب تلك حقيقة و لكن لو توقف الانسان عند حدود مجاهيله لما تقدم خطوة واحد من كهف الانسان البدائي

انتظر مزيد من التفسير منك

تحياتي



hatim ALi غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الاستقرار العاطفي, الاولاد, الزواج, الطموح

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 04:55 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.