وما الناسُ بالناس الذين عرفتهم !!! عبد الله الشقليني

إلى د. طلال فى حربه العادلة و قيادته الماثلة !!! معتصم الطاهر

الجن وعالــم اللامرئيـات/Parapsychology !!! خالــد الحـــاج

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
آخر الأخبار العالمية

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-05-2015, 03:27 PM   #[1]
بدر الدين اسحاق احمد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية بدر الدين اسحاق احمد
 
افتراضي التراتيبية المجتمعية والمقدسات السودانية ..

لهندى عز الدين بل افصح عن المسكوت عنه فى ظل المقدسات السودانية الحاكمة للتراتيبية المجتمعية ..



جملة المسكوت عنه والذى افصح الهندى عز الدين عنه ... من الاراء ...

(1) الرفض لفكرة ( تغييب الكبير ) فى المجتمع السودانى القائم على الابوية ...ودا احدى المقدسات المجتمعية ..

( 2) موضوع تقديم وريادة المراة فى المجتمع السودانى ( المجتمع الذكورى). .

( 3 ) تعظيم المهن مجتمعيا ظاهرة سودانية لا يملك غالب الناس الفكاك منها فى ظل الوعى المنقوص فى النظر الى مهن كسب العيش ..
امنيات وامال البنات والامهات مافى واحدة فيهن طموحها انها تصبح بائعة شاى ( دا العقل الباطني للمجتمع السوداني ) ..

( 4) الشيخ /ناظر القبيلة / الطرق الصوقية /الاحزاب السياسية / الاندية الرياضية /.....تتذيل المراة الركب فيها للوعى المنقوص فى مكوناتنا المجتمعية .

( 5) النفاق المجتمعى القائم على المصلحة وتحقيق المكاسب وتصويبه دوما نحو ..(السياسي الرئيس الوزير المعتمد النائب البرلمانى /.. ) .





* الهندى رص المقال بوعى او بغير وعى ...



التوقيع: [align=center]ان الانسان الذى ليس شاهداً على عصره ..شاهداً على صراع الحق والباطل ..لا يهمنا ان كان واقفاً فى المحراب يصلــى او جالساً فى الخمارة

الشهيد ..على شريعتى [/align]

[align=center]


ويبقــى المستمسكون بفطرتهــم هم الاكثــر ثباتــا على طريق الجنــة ...

هانــى فحــص ..
[/align]
بدر الدين اسحاق احمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 03:28 PM   #[2]
بدر الدين اسحاق احمد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية بدر الدين اسحاق احمد
 
افتراضي

الموضوع غير وليس بظاهرهــ .. وان لم يمتلك الهندى الوعى الكامل بذلك ..

( الهندى بيظن ان مقدسات المؤسسة المجتمعية السودانية ورموزها تم التعدى عليه )..
وهذا خطل يجب ابرازه مع ابراز ان هذا الخطل ليس عند الهندى بل يشاركه كثير وغالب السودانيين لكنهم لا يفصحون عن ذلك ..



التوقيع: [align=center]ان الانسان الذى ليس شاهداً على عصره ..شاهداً على صراع الحق والباطل ..لا يهمنا ان كان واقفاً فى المحراب يصلــى او جالساً فى الخمارة

الشهيد ..على شريعتى [/align]

[align=center]


ويبقــى المستمسكون بفطرتهــم هم الاكثــر ثباتــا على طريق الجنــة ...

هانــى فحــص ..
[/align]
بدر الدين اسحاق احمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 03:34 PM   #[3]
بدر الدين اسحاق احمد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية بدر الدين اسحاق احمد
 
افتراضي

شباب شارع الحوادث انموذج للمبادرة المجتمعية التى وصلت الى غاياتها ..
المجتمع القائد دوره اكبر من الحكومة ومؤسساتها دا فى الفكر الاسلامى ودونك تاريخ الدولة والدويلات الإسلامية ...
فمجهود الشباب ليس مجرد مقدر بل هو دور ريادى فى قيادة وتقديم النموذج المجتمعى فى ابتدار المشروعات التى تقاصرت امكانيات وهمة واولويات الحكومة لانفاذها ..
الا ان الاختلال فى معايير التقييم عند المجتمع ومؤسساته تجاه المبادرات المفارقة لاعراف ونظم المجتمع ومكوناته هو ما نبحث عنه لانه يمكن ان يصيب فكرة التوع والابتدار
بسهم وطعنة نجلاء وما نفير عنا ببعيد *..






* من دعاة التنظيم والتقنين والتوفيق القانونى



التوقيع: [align=center]ان الانسان الذى ليس شاهداً على عصره ..شاهداً على صراع الحق والباطل ..لا يهمنا ان كان واقفاً فى المحراب يصلــى او جالساً فى الخمارة

الشهيد ..على شريعتى [/align]

[align=center]


ويبقــى المستمسكون بفطرتهــم هم الاكثــر ثباتــا على طريق الجنــة ...

هانــى فحــص ..
[/align]
بدر الدين اسحاق احمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 05:12 PM   #[4]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بدر الدين اسحاق احمد مشاهدة المشاركة
لهندى عز الدين بل افصح عن المسكوت عنه فى ظل المقدسات السودانية الحاكمة للتراتيبية المجتمعية ..



جملة المسكوت عنه والذى افصح الهندى عز الدين عنه ... من الاراء ...

(1) الرفض لفكرة ( تغييب الكبير ) فى المجتمع السودانى القائم على الابوية ...ودا احدى المقدسات المجتمعية ..

( 2) موضوع تقديم وريادة المراة فى المجتمع السودانى ( المجتمع الذكورى). .

( 3 ) تعظيم المهن مجتمعيا ظاهرة سودانية لا يملك غالب الناس الفكاك منها فى ظل الوعى المنقوص فى النظر الى مهن كسب العيش ..
امنيات وامال البنات والامهات مافى واحدة فيهن طموحها انها تصبح بائعة شاى ( دا العقل الباطني للمجتمع السوداني ) ..

( 4) الشيخ /ناظر القبيلة / الطرق الصوقية /الاحزاب السياسية / الاندية الرياضية /.....تتذيل المراة الركب فيها للوعى المنقوص فى مكوناتنا المجتمعية .

( 5) النفاق المجتمعى القائم على المصلحة وتحقيق المكاسب وتصويبه دوما نحو ..(السياسي الرئيس الوزير المعتمد النائب البرلمانى /.. ) .





* الهندى رص المقال بوعى او بغير وعى ...
سلام بدر الدين،

صراحة البوست مستفز جداً!
بدلاً عن أن تدين سقطة الهندي عز الدين المدوية، جئتنا لتشرّح -من خلال مقاله- المسكوت عنه في ظل المقدسات السودانية، وكأن مقاله يتحدث عن مباراة هلال مريخ!

الهندي عز الدين -صحفي الغفلة- لا يستحي وسوف لن "تحميه مقاذره عن أن ينال".



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 05:16 PM   #[5]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

مقال الفانح جبرا:

الأمة التي تقدم ست الشاي على وزير الصحة لن تتقدم أبداً ) من أقوال الصحفي العبقري الهندي عز الدين !!!!!!
__________________________________________________ ________
وضع شعبنا قدمه على عتبات سلم الرقي والتقدم يوم أن قدم السيدة الفاضلة أم قسمة بائعة الشاي لافتتاح غرفة العناية المركزة للأطفال واحتفى بها كأعظم ما يكون الإحتفاء ، فانعشت تلك البادرة كل مرضى الأطفال كما أنعشت كل مرضى الأمراض الإجتماعية الا الهندي عز الدين الذي تشبث في مقاله بدعوى ( التراتبية المحترمة ) التي بنى عليها قاعدته للبناء والتقدم بأن أُمَّةً تقدم ست الشاي على وزير الصحة لن تتقدم أبداً !!!
ليعلم الهندي عز الدين أن أمتنا حين قدمت أم قسمة بائعة الشاي على وزيري الصحة الولائي والقومي وعلى رئيس الجمهورية نفسه فقد قدمت الحق على الباطل ، وقدمت الطهر على الفساد ، وقدمت المروءة على الخنوع ، وقدمت التواضع على الإستعلاء ، وقدمت حب الحياة على الموت ، وقدمت الصدق على الكذب ، وقدمت الوفاء على الخيانة ...
لماذا يقدم شعبنا وزيراً فاسداً يباع الدواء الفاسد أمام عينيه في جميع صيدليات البلاد ؟ لماذا يقدم شعبنا وزيراً فاسداً يعمل في مستشفياته مئات الأطباء المزورين الذين لا علاقة لهم بالمجال الطبي ؟ لماذا يقدم شعبنا وزيراً فاسداً عجز عن توفير الأكسجين والمحاليل الوريدية وشاش القطن ؟ لماذا يقدم شعبنا وزيراً فاسداً كان بإمكانه أن يبني المئات من غرف العناية المركزة مثل هذه التي بناها شباب شارع الحوادث ، لكنه مشغول ببناء عماراته ومستشفياته الخاصة التي تدر عليه دخلاً لو أنفق ثلثه في عمل الخير لكفى الوطن كله مؤونة العناية المركزة ؟
إنّ شعبنا يعرف تماماً من يقدم ومن يؤخر ويوم قال كلمته في هذا النظام بمقاطعة انتخاباته المزيفة كان الهندي عز الدين يدبج مقالاته مزيناً للتزييف .
إنّ أمة مثل اليابان على قمة هرم الرقي الإجتماعي تقدم في ترتيبها عامل النظافة على الطبيب والمهندس تقديراً لما يؤديه من مهام جليلة وعظيمة يصاب المجتمع بالشلل ان لم يكن فيه من يؤديها .
الأمم التي لا تتقدم أبداً هي الأمم التي تنفق حكوماتها ثلثي ميزانيتها على الأمن والدفاع لا لمواجهة عدو خارجي ولكن لقمع المعارضين من أبناء الشعب ، ثم يموت أطفالها بسبب عجز الميزانيات وقصور الأداء داخل مستشفيات خربة ونخرة ليس بها غرف عناية مركزة ولا حاضنات للأطفال الخدج ، ثم يشيد صحفيوها بوزير صحتها ويريدون أن يقدموه ليفتتح غرفة عناية مركزة لم يبذل في سبيل إقامتها أي جهد ، وربما كان حجر عثرة في التصديق بقيامها !!!
لقد كان بإمكان مامون حميدة و أبو قردة أن يفتتحا كل يوم صرحاً طبياً جديداً لو وجها فقط رسوم دخول المستشفيات الوجهة الصحيحة ولكنه الفشل والقصور وعجز الخيال والفساد يقعد بهما عن كل إنجاز ليأتي الهندي عز الدين باحثاً لهما عن ترتيب محترم يمنحهما حق الإفتتاح لصرح بناه شباب شارع الحوادث وشكلت بنابر أم قسمة قاعة نقاش تبلورت فيها الفكرة !!!
إنّ أمتنا أمة راقية يتقدمها أقزام ويرأس تحرير صحفها هنود أفلام !!!



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 05:19 PM   #[6]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

أربعة رسائل :
للهندي عزالدين :
أنا عﻻء الدين الدفينة ماضغ اﻻلم وممتهن القرطاس والقلم..
إليك مني بعض حروف أخصك بها دون كل منسوبي النظام.
أكتب لك يا الهندي ﻻ كما تكتب..أكتب لك بمداد تعتصره كل مسامة من بدني..ألما يا الهندي ﻻ يضاهيه سوى الغضب الذي يمور بداخلي جراء إسفافك الذي لطخت به بياض أوراق لو كانت تعلم أنك من سيعبث بها لاتزمت منبتها.. فمثلك ليس سوى عابث والغ ولغ الكﻻب ومثلك ليس سوى سنورا متبوﻻ يتلصص في جدران الصحافة والصحف ومثلك يا هندي لو أدخل رجله اليمنى لدور الصحافة لما أستطاع أن يدخل اليسرى لوﻻ الغفلة التاريخية التي القت بك مؤاخذة قذرة جانبها اﻻغتسال من نجاسة مواخير السياسة العبثية اﻻعتباطية لمتسولي الموائد البائرة ومترممي نهايات ليالي الفضاء السياسي التحرري وأسواقها الليلية الحمراء...مثلك يا هندي لم يبلغ بعد درجة اﻻحتشام الذي يجعله يتستر بخرقة تواري مخلفات ما تأخر من بدنه الصديدي فمضى يوزع أمراضه وأحقاده وأوجاعه التحتية في مجتمع سما بفضائله عن وضاعتك التي جعلتك بائرا وسط الرجال حائرا مع النساء فبت كبندول رملي الميقات ييمم يمنه فيركله الرجال ويسرة فتخزيه النساء وهل مثلك إﻻ مركول مخسئ ملطوم ؟..مثلك يا هندي ما كان ليجرؤ على دخول أبواب اﻻقﻻم لوﻻ زمن اﻵﻻم.
......
للصغيرة المرحومة تاليا عﻻءالدين الدفينة.(صاحبة الصورة).
شهيدة اﻻهمال التي مضت ومئات غيرها وهي تبحث في كل الفضاء عن ذرة أوكسجين ولكن أبت مستشفيات اﻻنقاذ وسياسات اﻻنقاذ وفساد اﻻنقاذ إﻻ أن تنتقلي ورفاقك من العنابر للمقابر.
أقول حبيبتي ما قلته قبل سنوات :
قسما بمن خلقك مضغة وعظاما وكساك اللحم ونفخ فيك الروح ثم رفعها وديعة..قسما بالذي خلقك من عدم وبرأك وهو الباري لنعلقهم في أعمدة الكهرباء أحياء حتى يشهد العالم تعفنهم والوقت ضحى..قسما بمن أوجدك وقبرك يعلم مرقد قبري منه أن نجعلهم عبرة للعابرين حتى تسكن روحك وروحي ويرقدان بسﻻم...وقسما بلطف روحك المفارقة ووجع جرحك العظيم أن مثل الهندي ﻻ يناله منا إﻻ ما نالته أرواحكم وهي تفارق...ذرة أوكسجين من فضاءنا الواسع ثم ﻻ يجدونها..لتضيق عليهم رحابة الكون كما ضاقت آفاقهم حتى حسبوا السراب ماء...حينها أنا وأنت سترقد أرواحنا بسﻻم..
لمنظمة شباب النهضة الخيرية برفاعة (صاحبة المبنى الواضح في الصورة).
أعلم أن عوائقا تواجه تجديد شهادة تسجيلكم..عوائقا سببها جهاز رعب النظام..رعبا سببه انجازاتكم التي ما كان النظام يتوقعها :
أقول :
بعد مئات اﻻطفال الذين ماتوا بمستشفى رفاعة تصدى شباب المدينة وبدعم ذاتي لهذه الفوضى..شيدوا مبنى من 3 طوابق وادخلوا معدات طبية منقذة للحياة ووفروا في عامين مليارات الجنيهات ملموسة في المستشفيات والمدارس والمعدات الطبية واﻻدوية وغيرها..فأنقذوا آﻻف اﻻرواح من الموت المحقق وهم يؤدون ما عجزت عنه الدولة..وبدعم ذاتي تم توظيفه بشفافية بلغت درجة نشر الواردات والمنصرفات على النت وباﻻسماء والمبالغ مدعومة بالواقع...
في دورتها الثانية ومنذ شهور يراوح التصديق والتجديد مكانه..لأن جهاز الرعب الوطني يرى في التجربة تهديد لأمن النظام...ولأن زبانية النظام لم يفيقوا من ذهول صدمة اﻻنجاز والتجرد والصدق والشفافية..ولأن شباب المنظمة ألقموهم أحجارا من الصدق..وللكثير.
عليه ليفهم أفراد اﻻمن ومنسوبي النظام..ﻻ يهمنا مآل الغد طالما مراصد التاريخ لم تستثنيكم...واحدا واحدا.إفعلوا ما شئتم طالما سنفعل ما نشاء.
أخيرا :
لمبادرة شارع الحوادث :
يكفي الوالدة قسمة أنها لم تقتات بنهديها ..ﻻنها حرة...بل عاشت بعرقها ﻻنها أصيلة..هي مفخرتنا..وأنتم كذلك... وهذا هو الفارق ما بين سمو الحاجة قسمة بشرفها وسقوط الهندي بوضاعته.
في الغد القريب أيها الشباب ستكون النصب التاريخية موشحة بمﻻحمكم النبيلة...
يومها سيكون الهندي وابوقردة وحميدة شواهدا إعتبارية لتواريخ اﻻمم ومسيرات التحرر وثورات اﻻنعتاق.
.......
يا الهندي :
إخترنا أن نكون على قدر الفوهات ونحن نصوب.. فكن على قدر الكلمات وأنت تكتب.
فالرد على قدر الجرم.
إحرص على مﻻقاتنا كحرصنا على لقاك.
عﻻءالدين الدفينة.



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 05:22 PM   #[7]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

هناك ما هو أولى بالتشريح يا بدر الدين وأنت من مسؤولي الشباب ببحري.
ما رأيك في المقال التالي:


بسم الله الرحمن الرحيم



سهير عبد الرحيم

Kalfelasoar76@hotmail.com



احتفالات السراويل




قبل ثلاثة أشهر، تناقلت الوسائط الإعلامية فيديو لنساء مصريات في صعيد مصر، لا يستطعن قراءة سورة الفاتحة، ولا الإخلاص، ولا يعرفن الرسول صلى الله عليه وسلم، ولا الصحابة ولا أمهات المؤمنين.

الفيديو سجله رجل دين عربي معروف، وكان ينقل إفادات أولئك النسوة بصوت ملؤه الحسرة والألم، وكاد يبكي وهو يلقنهن فاتحة الكتاب.

وقبل أسبوع من الآن انتشر فيديو مشابه لذلك الفيديو في الفكرة، ولكنه هذه المرة ليس في صعيد مصر بل لنساء سودانيات في منطقة شرق النيل بولاية الخرطوم. أولئك النسوة أيضا لا يستطعن قراءة سورة الفاتحة ولا يعرفن الرسول صلى الله عليه وسلم، ولا حتى اسمه ولا يفقهن شيئا من أمور دينهن أو أركان الإسلام.

الاختلاف بين فيديو المصريات في صعيد مصر وفيديو السودانيات في شرق النيل أن رجل الدين الذي صور فيديو مصر ظهر بلحمه وشحمه في التسجيل وكان يبدو عليه الحزن والألم .

أما في فيديو شرق النيل فقد طغى التهكم والسخرية على صاحب التسجيل الذي لم يظهر أبدا.

المهم في الأمر، وبغضّ النظر عن تعاطف ذاك وسخرية هذا، يبقى الواقع المر لأجيال كاملة لا تعرف شيئا عن دينها ولا عن رسولها ولا عن عبادتها وكتابها المقدس.

الصبية الصغيرة في الفيديو لا تعرف من هو الرسول ولا اسمه ولا من أرسله ولا ما هي رسالته؛ ولكنها بالمقابل تعرف أنه مرسل من قبل (الفقرا والشيوخ)، وأن شيخهم (كرار) هو من بعثه.

إذا هناك شيخ تُمارس القداسة تجاهه ويفهمون أنه هو مرسل الرسل، وهنا مربط الفرس؛ فمنطقة كهذه يكون الولاء والطاعة والتقديس فيها لشخص بعينه بحيث يطغى حضوره على فكرة وجود رسول مرسل وقرآن يتلى وعقيدة تتبع، وهذا يهيئ أجواء مواتية لظهور دين آخر وليس ظهور رسول فحسب.

نعم.. كل هذا يحدث ودولة المشروع الحضاري والإسلامي تمارس هتافات صماء لا تغادر أسماع حيرانهم.

و من المفارقات الغريبة في موضوع هؤلاء النسوة أن ذات معتمديّتهم بشرق النيل قد احتفلت قبل فترة من خلال إعلانات ربع صفحة أولى في الصحف اليومية احتفلت بتوزيع (عراريق وسراويل وسيطان) لشيوخ الخلاوي!

أي نعم والله.. سراويل تقام لها احتفالات وإعلانات بمساحة ربع صفحة أولى بعدد كبير من الصحف ومساحات مقدرة بوسائل الإعلام الأخرى. ولفائدة القارئ، فإن قيمة الإعلان الواحد بمساحة  ربع صفحة أولى في أي صحيفة هو 6240 جنيها.

نعم 6240 جنيها للإعلان عن سراويل وسيطان يضرب بها حفظة القرآن في الخلاوي.

احتفالات السراويل (زااااتها) كانت تحت رعاية (والي الخرطوم ) وبتشريف (فرتكان ) و (علان) وعلى بعد أمتار منها قوم لا يعرفون قراءة الفاتحة ويعتقدون أن الرسول حي  وقد بعثه شيخ (كرار) .

من أين يا ترى يدير معتمد شرق النيل محليته؟ هل من برج عاجي أم أنه يجوب الأحياء ويتفقد رعيته؟ إن المعتمد لو خصص ساعتين يوميا من وقته الثمين ليجوب بفارهته اللاندكروزر أحياء المدينة، لاستطاع الوقوف على حال شعب لا يعرف الإسلام ولا الرسول.

إن قصة هؤلاء القوم تفرض تساؤلا بريئا جدا، عن هل يا ترى مثل هؤلاء القوم يعلمون شيئاً عن الانتخابات؟ أتراهم قاموا بالتصويت في الانتخابات ( النزيهة) الأخيرة؟

السيد معتمد شرق النيل، إن احتفالات السراويل ينبغي أن يسبقها بحث عن مواطنين لا يعرفون ما هو القرآن الكريم قبل أن يعرفوا سياط الخلاوي!!!!

* نقلا عن السوداني



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-05-2015, 05:36 PM   #[8]
فتح العليم
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عكــود مشاهدة المشاركة
سلام بدر الدين،

صراحة البوست مستفز جداً!
بدلاً عن أن تدين سقطة الهندي عز الدين المدوية، جئتنا لتشرّح -من خلال مقاله- المسكوت عنه في ظل المقدسات السودانية، وكأن مقاله يتحدث عن مباراة هلال مريخ!

الهندي عز الدين -صحفي الغفلة- لا يستحي وسوف لن "تحميه مقاذره عن أن ينال".

السلام عليكم بدرالدين
اتفق مع عكود ان البوست مستفز وازيد عليه ان هذا البوست يجرح الكثير.
فالهندي ليس بصحفي وساعدته ظروف معينة للوصول وسوف يدفع يوماً ثمن استفزازه .
مع احترامي



التوقيع: إذا كنت محايدا في حالات الظلم فقد اخترت أن تكون بجانب الظالم .
فتح العليم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 05:52 PM   #[9]
بدر الدين احمد موسى
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

ما قدرت افهم ليه الاخوين عكود و فتح العليم نظرا لبوست الاخ بدرالدين اسحق بانه مستفز!
بدر الدين اسحق لم يؤيد كلام المغفل الهندي عز الدين و انما اراد ان يدخل من الموضوع لنقاش الركائز الفاسدة التي انبنى عليها مقال المغفل الهندي, و اظن هذا يفتح مجال اوسع بكثير من مجرد الاستهزاء بالهندي او توبيخه.
نعم مقال الهندي, كما قال بدرالدين اسحق, قائم على:
1- عدم احقية المرأة في التقدم في المجتمع
2- افتراض ان الوزراء و المحافظين (المسئولون الحكوميون) هم الاولي بالقيام بما قامت به ام قسمة بمبادرة شباب الحوادث
3- هناك سقف زجاجي قائم على مفاهيم خاطئة عن دور المجتمع المدني و مبادرة الشباب كسرته.
وهناك نقاط عديدة جيدة في بوست ود اسحق و ممكن "تتساق" في اتجاه يمكن المجتمع المدني و الشباب من لعب دور اكبر و تشجيعهم على كسر كل السقوف الزجاجية التي تحاول ان تفرضها الانقاذ و عبر عنها الهندي عزالدين بلا وعي-كما كتب بدرالدين اسحق.
الهندي عزالدين مجرد لاعق لاحذية الوزراء و مسئولي الانقاذ و يهزي بلاوعي.
لا توجد تراتبية في نيل الشرف.
ام قسمة التي قعدت بالقرب من نار الكانون لتبيع الشاي و تشجع الشباب و تنجح هي نفسها التعليم الذاتي اشرف من مامون حميدة الذي دفع الشعب السوداني دم قلبه في تعليمه مجانا من الابتدائي لغاية الجامعة و ما فوق و رجع و رد جميل الشعب كراهية و احتقارا و تبديد لاموال الناس و تكديس الاموال الحرام. لا مامون حميدة, و لا والي الخرطوم و لا البشير في مرتبة تداني مرتبة ام قسمة ست الشاي.



بدر الدين احمد موسى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 06:20 PM   #[10]
فتح العليم
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بدر الدين احمد موسى مشاهدة المشاركة
ما قدرت افهم ليه الاخوين عكود و فتح العليم نظرا لبوست الاخ بدرالدين اسحق بانه مستفز!
بدر الدين اسحق لم يؤيد كلام المغفل الهندي عز الدين و انما اراد ان يدخل من الموضوع لنقاش الركائز الفاسدة التي انبنى عليها مقال المغفل الهندي, و اظن هذا يفتح مجال اوسع بكثير من مجرد الاستهزاء بالهندي او توبيخه.
نعم مقال الهندي, كما قال بدرالدين اسحق, قائم على:
1- عدم احقية المرأة في التقدم في المجتمع
2- افتراض ان الوزراء و المحافظين (المسئولون الحكوميون) هم الاولي بالقيام بما قامت به ام قسمة بمبادرة شباب الحوادث
3- هناك سقف زجاجي قائم على مفاهيم خاطئة عن دور المجتمع المدني و مبادرة الشباب كسرته.
وهناك نقاط عديدة جيدة في بوست ود اسحق و ممكن "تتساق" في اتجاه يمكن المجتمع المدني و الشباب من لعب دور اكبر و تشجيعهم على كسر كل السقوف الزجاجية التي تحاول ان تفرضها الانقاذ و عبر عنها الهندي عزالدين بلا وعي-كما كتب بدرالدين اسحق.
الهندي عزالدين مجرد لاعق لاحذية الوزراء و مسئولي الانقاذ و يهزي بلاوعي.
لا توجد تراتبية في نيل الشرف.
ام قسمة التي قعدت بالقرب من نار الكانون لتبيع الشاي و تشجع الشباب و تنجح هي نفسها التعليم الذاتي اشرف من مامون حميدة الذي دفع الشعب السوداني دم قلبه في تعليمه مجانا من الابتدائي لغاية الجامعة و ما فوق و رجع و رد جميل الشعب كراهية و احتقارا و تبديد لاموال الناس و تكديس الاموال الحرام. لا مامون حميدة, و لا والي الخرطوم و لا البشير في مرتبة تداني مرتبة ام قسمة ست الشاي.

تحياتي بدرالدين
بصراحة سبب استفزازي كل ما يتعلق بهذا الصحفي ولم تقم با لتوضيح المباشر عن سبب جلبك للمقال خيث تعودت منك على المستوي الشخصي الغموض في مواضيعك وتتركنا ايام ثم تعود وربما ظرفك سبب التأخير.
عموماً شكراً للتوضيح عن هذا الاستغلالي الهندي الذي يدعي الصحافة
مع احترامي لك



التوقيع: إذا كنت محايدا في حالات الظلم فقد اخترت أن تكون بجانب الظالم .
فتح العليم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 07:01 PM   #[11]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

سلام بدر الدين أحمد موسى،

ما استفزاني هو مقدمة البوست بأن الهندي عز الدين أفصح عن المسكوت عنه.
قرأت ما وراء ذلك وكأنها، الهندي ما عندو ذنب في الكتبو لأنو بوعي أو بدون وعي أفصح عن شي مسكوت عنو في المقدسات السودانية، الناس زعلانة منو ليه؟

قد أقبل هذا التبرير لو تضمن البوست إدانة واضحة للهندي عزالدين ولمن يدافع عنهم عمال علي بطال الذين تقاعسوا عن أداء مهامهم، مثلما جاء في مداخلتك.

تحياتي.

يا فتح العليم من رددت عليه ليس هو مفترع المقال، فذاك بدر الدين اسحق.



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 07:23 PM   #[12]
النور يوسف محمد
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية النور يوسف محمد
 
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

سلام يا شباب ،
والتحية لأخى بدر الدين

بصراحة أنا مع البدرين
وفى ذات الوقت متفهم لتحفظات عكود فتح العليم ،

لا أعتقد أن مفترع البوست يتفق مع رؤية المدعو عزالدين ،
وهوالذى يقول
اقتباس:
شباب شارع الحوادث انموذج للمبادرة المجتمعية التى وصلت الى غاياتها .
فى تقديرى أن بدر الدين يريد أن يقول ،
من أين للهندى هذا الفهم إن لم يكن موجود أصلاً فى إرثنا وسلوكنا المجتمعى ،
وهذا حقيقة لا جدال فيها ،

تعجبنى النقاشات الجميلة ذات النفس البارد ،
شكراً عكود ، فتح العليم ، بدر الدين أحمد موسى ،



النور يوسف محمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 07:39 PM   #[13]
ود الخير
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ود الخير
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عكــود مشاهدة المشاركة
مقال
لقد كان بإمكان مامون حميدة و أبو قردة أن يفتتحا كل يوم صرحاً طبياً جديداً لو وجها فقط رسوم دخول المستشفيات الوجهة الصحيحة
سلام ومساء الخير للجميع

هنا مربط الفرس،،



التوقيع: Qui s'engage sur le chemin arrive
من مشى على الدرب وصل.
ود الخير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 08:45 PM   #[14]
بدر الدين احمد موسى
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتح العليم مشاهدة المشاركة
تحياتي بدرالدين
بصراحة سبب استفزازي كل ما يتعلق بهذا الصحفي ولم تقم با لتوضيح المباشر عن سبب جلبك للمقال خيث تعودت منك على المستوي الشخصي الغموض في مواضيعك وتتركنا ايام ثم تعود وربما ظرفك سبب التأخير.
عموماً شكراً للتوضيح عن هذا الاستغلالي الهندي الذي يدعي الصحافة
مع احترامي لك
فتح العليم

تحياتي

يا زول افرز ههههههههههه
الجاب الكلام بدرالدين اسحق (هو دايما جايب لي الكفوة من زمان لدرجة اني غيرت اسمي في الفيسبوك عشان الناس ما تفلعني بدلا عنه ههههههه)
انت عارف كلامك صاح انه ود اسحق يأتي بمواضيع مبهمة و يعلقها و يمشي, ودي من الحاجات الكويسة في نظري انا. يعني دايما الطرح المفتوح مفروض يكون دعوة للنقاش و مشجع عليه اكثر من مقال يحاول كاتبه قفل القارئ في قفص فهم الكاتب.
انا فهمت من كلام ود اسحق في البوست دا انه هو شخصيا يعتقد ان ما كتبه الهندي عزالدين مرض يعاني منه المجتمع بشكل عام و ان الافتراضات التي انطلق منها الهندي تحتاج لمعاملتها بصورة اكثر جدية من مجرد الهجوم على الهندي عز الدين.



التعديل الأخير تم بواسطة بدر الدين احمد موسى ; 23-05-2015 الساعة 04:51 AM.
بدر الدين احمد موسى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-05-2015, 09:54 PM   #[15]
أبو جعفر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أبو جعفر
 
افتراضي

رغم الجهد المقدر لشباب شارع الحوادث وحسن إدارتهم الإعلامية ... إلا أنهم يحتاجون إلى الصرف على التراتيب الإدارية بصورة أكبر مثل أن تكون لهم دار ومحاسبين .. وعضوية في الأحياء تشرف على صناديق تبرعات في المساجد .. والأسواق .. والحدائق العامة ... حتى تنموا كما جمعية الأورمان في مصر.



التوقيع:
مسك العصا من النصف لا يوصلها إلى رأس الحية
آفة الرأي الهوى
أبو جعفر غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 11:09 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.